الملعب القابسي: اجتماع مع رئيس الجامعة لفض أزمة خصم النقاط

تتالت المتاعب مع نهاية الأسبوع الحالي على أجواء الملعب القابسي ففي الوقت الذي ظنت فيها العائلة الموسعة للفريق انه بدأ يستعيد توازنه،

كانت عديد المفاجآت في انتظارها من إيقاف المباراة التي جمعت الفريق مع اتحاد بن قردان قبل نهايتها بـ5 دقائق يوم السبت الماضي الى الخبر الذي نزل على الهيئة والأنصار نزول الصاعقة في نفس الليلة مع صدور قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» القاضي بسحب 3 نقاط من رصيد النادي بسبب عدم دفع الملعب القابسي مبلغ 40 ألف دولار مع الفوائض لفائدة جمعية الشبيبة الرياضية سان جوليو الكامرونية بخصوص منحة تكوين اللاعب فابريس بادويدانا اونانا التي أقرتها ‘الفيفا’منذ 25 مارس الماضي وطالبت هيئة «الستيدة» بالدفع في اجل لا يتجاوز 60 يوما وهو ما لم تلتزم به هيئة الملعب القابسي.
الثابت أن الوضعية التي وجد فيها الملعب القابسي سببها تلكؤ الهيئة التسييرية في فض الإشكال في آجاله القانونية، وتشير الأصداء القريبة من الفريق أن اجتماعا جمع أمس بعض مسؤولي النادي برئيس الجامعة التونسية لكرة القدم وديع الجريء وتم فيه بحث سبل فض هذا الإشكال وخلاص المستحقات المتخلدة بذمة «الستيدة» في القريب العاجل.

في انتظار قرار الرابطة...
لم تكتب لمباراة الجولة الثانية والعشرين من بطولة الرابطة المحترفة الأولى بين الملعب القابسي واتحاد بن قردان نهاية طبيعية بعد أن أعلن الحكم نعيم حسني عن إيقاف اللقاء عندما كان دربي الجنوب يشق طريقه نحو النهاية بعد ان قام اللاعب البرازيلي للاتحاد جيل باهيا دوس سانطوس برشق جمهور «الستيدة بحجارة» كرد فعل على رشقه في مرحلة أولى بحجارة قبل أن تتوتر الأجواء ويسقط اللاعب معلنا تعرضه الى اعتداء وقرر الحكم ايقاف اللقاء نهائيا وترك ملفه في يد مكتب الرابطة الوطنية لكرة القدم المحترفة في اجتماعها القادم بما أن نتيجة المباراة التي فازت فيها «الستيدة» بهدف لصفر لم تحتسب.
وأثارت النهاية غير العادية للمواجهة استياء انصارفريق عاصمة الحناء ،فهم يرون أن هناك «مؤامرة» تحاك لسرقة نقاط الانتصار من ناديهم وهو الذي تطلع الى تحقيق الفوز منذ 6 جولات اكتفى فيها بخمسة هزائم وتعادل وحيد انحدرت بالفريق الى الثلاثي الأخير في سلم الترتيب وفي الوقت الذي ظن فيه انه بدأ يتنفس الصعداء سيكون تحت وطأة الانتظار لقرار مكتب الرابطة الوطنية لكرة القدم.

الفريق في العاصمة
شد وفد الملعب القابسي الرحال منذ ليلة الأحد الى العاصمة لإجراء تربص خاطف استعدادا لمواجهة النادي البنزرتي في عاصمة الجلاء غدا الأربعاء ضمن الجولة الثالثة والعشرين من الرابطة المحترفة الأولى. وكانت رحلة الفريق الى العاصمة مسبوقة بحصة لإزالة الإرهاق في ملعب رزيق. واختار أهل القرار في الفريق إخضاع المجموعة الى تربص بالعاصمة للابتعاد عن مستجدات الأحداث الأخيرة في محيط النادي والمتعلّقة بلقاء الجولة الماضية أمام اتحاد بن قردان وقرار سحب النقاط من قبل «الفيفا» في قضية اللاعب السابق للفريق فابريس اونانا. وتجدر الإشارة الى أن مباراة الذهاب بين الفريقين في ملعب قابس انتهت بالتعادل بهدف لمثله وتأتي مواجهة الغد في ظرف يسعى فيه الفريقان الى استعادة طريق النتائج الايجابية خاصة بالنسبة الى فريق عاصمة الحناء للخروج من مناطق الخطر.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية