الترجي الرياضي: الشعباني يرفض المجازفة... مساع لتأهيل البدري وارتياح لعودة شمام

يواصل الترجي استعداداته للقاء الغد الذي سيجمعه بداية من الساعة 15 على أرضية مصطفى بن جنات بالمنستير بالاتحاد

حيث سيكون الموعد اليوم مع آخر حصة تمارين على أرضية مركب حسان بلخوجة سيشد إثرها الفريق مباشرة الرحال إلى عاصمة الرباط.
حصة اليوم سيخصصها الإطار الفني بقيادة المدرب معين الشعباني الساعي إلى مواصلة سلسلة نتائجه الايجابية إلى وضع آخر اللمسات الفنية والتكتيكية وتحديد ملامح التشكيلة الأساسية التي ستشهد غيابات إضافية مقارنة باللقاء الأخير أمام نادي حمام الأنف نظرا للعنة الإصابات التي واصلت ملاحقتها للاعبين بالتحاق النيجري لوكوزا بكل من أنيس البدري ومحمد علي اليعقوبي بعد أن كشفت نتيجة الفحوصات ضرورة خضوعه لراحة لا تقل عن 10 أيام و بالتالي تأكد غيابه عن لقاء الاتحاد ولقاء ذهاب نصف نهائي رابطة الأبطال أمام تي بي مازمبي المبرمج ليوم السبت المقبل انطلاقا من الساعة الخامسة على أرضية الملعب الاولمبي برادس.

لا مجال للمجازفة
رغبة الشعباني في وضع حد للعنة الإصابات التي تلاحق نجوم الفريق ونجاح المجموعة في رفع فارق النقاط إلى 9 بالكمال والتمام عن الملاحق المباشر النادي الصفاقسي عوامل من شانها أن تكون وراء الابتعاد مجددا على المجازفة وعدم تشريك ركائز الفريق في لقاء الغد على غرار البلايلي وبقير والشعباني والخنيسي... مقابل منح الفرصة مجددا للأسماء الاحتياطية لتأكيد قدرتها على كسب الرهان.

أوراق إضافية
تأكد غياب بعض الأسماء سيتزامن مع عودة أخرى سواء على مستوى الدفاع وتحديدا المحور بعد تجاوز المشاني لمخلفات الإصابة أو الهجوم حيث أصبح الجناح الأيسر ماهر بالصغير الذي حتمت عليه الإصابة الابتعاد لأكثر من 4 أشهر عن أجواء المقابلات الرسمية جاهزا للتواجد على ذمة الفريق وتجدر الاشارة أن إمكانية التعويل على بالصغير ممكنة محليا فقط بما أن الأخير لم يتم إلحاقه بالقائمة الإفريقية.

مساع لإعداد البدري
نبقى مع الإصابات ولئن كان غياب لوكوزا لا يشكل عائقا كبيرا للإطار الفني للترجي نظرا لتواجد أكثر من بديل فان غياب هداف رابطة الأبطال في نسختها الأخيرة ادخل الكثير من الحيرة على الشعباني الذي لا يزال بانتظار نتيجة الفحوصات التي سيخضع لها مهاجمه وسط الأسبوع القادم والتي سيتم على ضوئها تحديد إمكانية التعويل على خدماته أو تأجيل تواجده للقاء العودة المبرمج ليوم 4 ماي بالكنغو.

ماذا عن اليعقوبي؟
الانتظار بالنسبة للشعباني لن يقتصر على البدري بما أن المدافع المحوري محمد علي اليعقوبي سيخضع بدوره إلى فحوصات إضافية رغم أن ما بحوزتنا من معلومات يؤكد أن إمكانية عودة الأخير لمحور دفاع الترجي في لقاء السبت المقبل شبه مستحيلة ليعود بذلك لاعب الخبرة وقائد الفريق خليل شمام الذي أنهى برنامج التأهيل البدني الخاص به بعد أن كشفت نتيجة الفحوصات تجاوزه لمخلفات الإصابة بسلام وسيكون الأقرب للتواجد إلى جانب الذوادي في محور الدفاع.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499