الملعب القابسي: خليل عون الله آخر الوافدين...

تتواصل استعدادات الملعب القابسي لانطلاق الموسم الجديد حيث تتدرب المجموعة يوميا بالملعب الفرعي برزيق في

اطار التحضير لانطلاق سباق البطولة بملاقاة نجم المتلوي في الجولة الافتتاحية المقررة يومي 18 و19 اوت.

ورفع المدرب وليد الشتاوي وتيرة الاستعدادات مع اقتراب موعد الجديات بعد رفع الجاهزية البدنية من خلال تربص عين دراهم وفي هذا الاطار من المقرر ان يخوض الفريق مباراتين وديتين مع الترجي الجرجيسي وليس مباراة وحيدة كما تم تداوله سابقا وستكون الاولى بقابس يوم السبت 4 اوت على ان يتجدد اللقاء بين الجارين يوم الاربعاء 8 اوت وهي «البروفة» الاخيرة التي ستمكن المدرب وليد الشتاوي من تحديد ملامح التشكيلة الاساسية التي ستواجه فريق المناجم في الجولة الأولى من البطولة حيث يعول عليها الشتاوي كثيرا ليكون عند انتظارات الهيئة والجمهور الذين منحوا له ثقتهم لتسلم المقاليد الفنية.

عودة زهو وعبد السلام ورباعي الترجي في الموعد
شهدت الحصة التدريبية لمساء أمس عودة الثنائي مراد زهو والجيلاني عبد السلام اللذين تغيبا عن حصة تمارين الثلاثاء. كما انضم رباعي الترجي الرياضي الى التمارين بعد انهاء اجراءات تعاقدهم بصفة رسمية ونعني بذلك المدافع شمس الدين شاونا، الظهير مالك الشرفي، وسط الميدان خميس المعواني والمهاجم صابر الهمامي.

شهدت امس اجواء فريق عاصمة الحناء التحاق مهاجم النادي الافريقي خليل عون الله على سبيل الاعارة لـ«الستيدة» لمدة موسم واحد. وتألق عون الله رغم مشاركاته القليلة مع الافارقة في مباراة الكلاسيكو مع النادي الصفاقسي حيث كان صاحب الهدف الثاني في الجولة الحادية عشرة من البطولة والتي انتهت انذاك بفوز نادي باب الجديد بهدفين لهدف.

وبات عون الله تاسع انتدابات الاخضر والابيض بعد التعاقد مع كل من علي القلعي لموسم، الجيلاني عبد السلام لموسمين، لمجد عامر لموسمين كما هو الشأن لمراد زهو بالاضافة الى الاستفادة من رباعي الترجي شمس الدين شاونا، مالك الشرفي، صابر الهمامي وخميس المعواني على سبيل الاعارة لموسم وحيد على غرار عون الله الذي سيعزز بدوره الخط الامامي لنادي عاصمة الحناء في الموسم القادم. ومع التحاق المنتدبين الجدد سيكون دور المعد البدني محمد علية كبيرا من خلال تسطير برنامج خاص للوافدين الجدد حتى يتمكنوا من ادراك الجاهزية البدنية لبقية المجموعة.

مواقف متباينة
استفاد الملعب القابسي الى حد كتابة هذه الاسطر من 5 اسماء على سبيل الاعارة من الترجي الرياضي والنادي الافريقي واختلفت ردود فعل الشارع الرياضي بين من يأمل مساهمة هذه العناصر في تحقيق الاضافة المرجوة ومن ينتقد اعتماد الهيئة على سياسة استعارة اللاعبين من اندية اخرى وعدم ابرام تعاقدات طويلة المدى بما من شأنه ان يجعل الفريق في كل مرة مقبلا على تغيير رصيده البشري باسماء جديدة ليظل رهين ضغوط اللعب وسط الترتيب او على ضمان البقاء معه غياب عامل الاستمرارية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا