الكرة الطائرة: اللقاء الفاصل لنصف نهائي البطولة... من سيرافق الترجي إلى النهائي النجم أم الصفاقسي؟

من سيلتحق بالترجي الرياضي في نهائي البطولة ومن سينافسه على تاج هذا الموسم؟ سؤال ينتظر إجابة خلال اللقاء الفاصل الذي سيجمع اليوم في كلاسيكو متجدد بين النجم الساحلي وضيفه النادي الصفاقسي انطلاقا من الثالثة والنصف بعد الظهر بالقاعة الأولمبية بسوسة.
هذا اللقاء الفاصل

جاء بعد التعادل فوزا لفوز بين الطرفين الأول بثلاثة أشواط لشوط للنجم الساحلي والثاني بثلاثة أشواط لشوطين للنادي الصفاقسي في مباراة الذهاب التي دامت لأكثر من ثلاث ساعات وتوقفت في أكثر من مناسبة بسبب رمي بعض المقذوفات على الميدان رفض بعدها لاعبو فريق جوهرة الساحل العودة لإتمام المباراة وأقرت بعدها الجامعة بفوز فريق عاصمة الجنوب.

وينتظر أن تكون المباراة اليوم مباراة قمة بأتم معنى الكلمة وأن تكون في مستوى الرهان وهو بلوغ النهائي والعودة إلى منصة التتويج بالنسبة للطرفين وخاصة للنادي الصفاقسي الذي ابتعد عن الألقاب منذ 2014 وعجز منذ ذاك الوقت عن بلوغ النهائي الذي سيطر على طرفيه النجم الساحلي والترجي الرياضي الذي كان قد وقع على عبوره إلى هذا الدور عن جدارة بعد الفوز ذهابا وإيابا ضد سعيدية سيدي بوسعيد.

النادي الصفاقسي الذي كان قد حقق في مباراة ذهاب المربع الذهبي أول انتصار في الكلاسيكو لهذا الموسم ينتظر أن يظهر اليوم بالمردود ذاته خاصة بعد أن استعاد الثقة في الذات وأجبر النجم على خوض هذا اللقاء الفاصل وكان فريق عاصمة الجنوب لن يكون اليوم فــي طريق مفتوحة فالمنافس سيخوض هــذه المواجهـة على ميدانه وأمـــام جماهيـــــره ومن الأكيد أنه سيسعى إلى حسم أمر تواجده في النهائي من أجل مواجهة متجددة مع الترجي الرياضي الذي كان قد أضاع أمامه الموسم الماضي اللقب.

الكلاسيكو على الوطنية
ستتولى القناة الوطنية بث كلاسيكو اللقاء الفاصل من المربع الذهبي لبطولة هذا الموسم الذي سينزل خلاله النادي الصفاقسي ضيفا على النجم الساحلي بعد أن تم سابقا بث مباراة اياب هذا الدور......

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 25 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا