ثقافة و فنون

هنّ الكادحات والحالمات، هن باعثات الحياة ومانحات الأمل، هن النساء عماد الجمال والمدافعات عن حقوقهن وأفكارهن، هن اللواتي يسرقن الابتسامة

تغادر الأجساد وتبقى الانجازات، تغادر الأجساد العالم الدنيوي ليحل مكانها الرمز والتاريخ وكيفية البقاء في ذاكرة التونسيين والعالم هكذا

هنّ الجميلات اينما كنّ، هنّ واهبات الحياة والجمال، هنّ التونسيات، الكاتبة والممثلة والطبيبة والفلاحة، هنّ اللواتي لا يعرفن كلمة «مستحيل»

عن دار «القلم للنشر والتوزيع» بسيدي بوزيد وضمن منشوراتها لسنة 2021 صدر مؤخرا أثر فكري جديد سيثري المدونة التونسية و العربية

الموسيقى سيدة القلوب، الموسيقى بانماطها المختلفة سبيل للرحيل واكتشاف ثقافات الاخر مع الموسيقى تلغى الحدود الجغرافية

تلعب النخب الجامعية دورها كاملا في تونس على صعيد خدمة قضايا المجتمع وإنارة دروب الفكر أمام أفراده وفي هذا الإطار كان لنا

تحرري أيتها الأجساد، انتفضي على كل العوائق وارقصي واكتبي ملحمتك الدائمة، تحرري ايتها الأصوات الصارخة واكتبي لمتابعي لغتك قصة

جمعهم الفن والحبّ، جمعتهم الاحلام التي لا تعترف بالحدود الجغرافية، اجتمعوا على حبّ المسرح والايمان بدوره في التغيير المجتمعي،

الحق في الثقافة حق دستوري، الثقافة من الحقوق الاساسية ومن الضروري ان يتمتع بها كل التونسيين هكذا تقول المواثيق والدساتير، لكن الواقع غير ذلك

تعود الحياة الى المسارح، يعود الممثلون والتقنيون إلى معانقة الركح وسحر الاضاءة وتقديم إبداعاتهم الفنية بعد مدة من العطالة

الصفحة 7 من 512

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا