ثقافة و فنون

تعتبر الروائية عفاف الشتيوي من الأصوات الأدبية المتميزة بكثرة نشاطها الأدبي وتنوعه. لها حضور في الدوريات الفكرية والثقافية وفي النوادي

مرّت 8 سنوات على صدور رواية «الطلياني» لصاحبها شكري المبخوت ولازالت إلى حدّ اليوم تثير الاهتمام وتصنع الحدث وتحتل دائرة الضوء...

فلنحلم مع السينما، لنغير انفسنا وعالمنا الصغير بالسينما، فلتكن الكاميرا سلاحنا لنقد الواقع وصناعة عالم آخر أجمل

نظم بيت الشعر بالقيروان مؤخرا أمسية شعرية موسيقية استضاف فيها شعراء من سيدي بوزيد وهم: محمود الغانمي والهادي العبدلي والشافعي السليمي.

من منا لم يحلم بعالم يشبهه او يتخيله؟ من منا لم يتحرك الطفل داخله حين يشاهد لعبة جديدة او زهرة تتفتّح؟

في الرسم و التشكيل و التلوين بوح يذهب تجاه الكائنات يحاولها و يحاورها نحتا للقيمة و الكيان ..تجاه الطفولة تقص حكاياتها اليانعة مثل براءة أولى ..

المسرح مبحث تاريخي، هو وسيلة ليعرف جيل اليوم تاريخه بطريقة مختلفة وبسيطة، سرد لأهم الاحداث التاريخية والثورات التي قام بها التونسيين لاجل حريتهم

عشرون سنة وأكثر قضتها يسرى فراوس في النضال والنشاط صلب الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات... ولم تتعب بعد ! إذ لازالت تدافع

صدر للدكتور العيد غزالة كتاب جديد بعنوان «الفقر والفقراء في مدينة تونس في القرنين الثامن والتاسع هجري 14 م/15م من خلال نوازل البُرْزُلي »،

يصنعون أمجادهم الصغيرة، يحلمون ويصعدون على الركح لتحقيق احلامهم الجميلة، يرون في المسرح واجهتهم للحياة والنجاة ومن الفعل الابداعي يشحنون

الصفحة 2 من 531

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا