إقتصاد

تعقد منظمة السياحة العالمية اجتماعًا موسعًا بحضور نحو 50 وزير سياحة من مختلف أنحاء العالم، وقيادات سياحية من قطاع الشركات الخاصة ومنظمي الرحلات، على هامش معرض سوق السفر العالمي المنعقد بالعاصمة البريطانية لندن، الأسبوع الحالى؛ لبحث ومناقشة حركة

تستعد تونس لموسم زراعي جديد في ظل ظروف مناخية واقتصادية صعبة وعلى الرغم من كل هذه الظروف تعول تونس على أن تنجح في تخطي هذه الصعوبات بنمو جميع القطاعات وقد كانت المنتوجات الفلاحية في بعض الفترات متنفسا للاقتصاد على غرار الموسم الاستثنائي لزيت الزيتون في 2014/ 2015.

توقع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، ارتفاع النمو في جميع أنحاء المنطقة التي يعمل بها بالنسبة لهذا العام والعام القادم رغم استمرار المخاطر الرئيسية. وأشار البنك في تقرير تلقت المغرب نسخة منه أن انخفاض أسعار السلع الأساسية والمخاوف الأمنية ومعدل النمو

تونس في فقر مائي مدقع، هي الجملة التي يرددها الجميع فمادام هناك مياه صالحة للشراب والري يبقى تناول هذا الإشكال متواضعا رغم الحديث عن عدة حلول لها كلفة مالية ضخمة على غرار تحلية مياه البحر، وفي خضم هذا الموضوع يطرح مشكل الأحواض المائية المشتركة التونسية الجزائرية الليبية.

مبادرة لوزارة الاتحادية الألمانية للاقتصاد والطاقة لدعم الشراكة الألمانية التونسية في قطاع الطاقات البديلة من خلال تنظيم منتدى «الطاقة الشمسية في تونس» بأحد نزل ضاحية قمرت شمال العاصمة بمساهمة عديد المؤسسات والشركات التونسية خاصة شركة الكهرباء والغاز

تزامنا مع جلسة الاستماع للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية التي نظمتها لجنة المالية والتخطيط والتنمية بمجلس نواب الشعب، قدّمت منظمة الأعراف مذكرة ضمنتها ملاحظاتها حول توجهات وأحكام مشروع قانون المالية لسنة 2017.

سجّلت الخطوط التونسية ارتفاعا في حركة المسافرين خلال الـ10 اشهر من السنة الجارية بنسبة قدرت بـ8.6 % مقارنة بنفس الفترة من سنة 2015.

أوضحت هالة شيخ روحه وزيرة الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة في لقاء لها بنائب رئيس الوزراء ووزير المالية والتخطيط الكوري ورئيس البنك الكوري للتنمية أن تونس الجديدة تلقى استقرارا سياسيا بعد الثورة ، وأن مناخ الاستثمار مشجّع في ظل التغييرات

حرصت غرفة الصناعة والتجارة التونسية الفرنسية في مفتتح نشاطها للموسم الجديد على أن تكون مجلة الاستثمار الجديدة محل لقاء إعلامي جمع نخبة من الفاعلين الاقتصاديين والخبراء يتقدمهم المدير العام لوكالة النهوض بالاستثمارات الخارجية خليل العبيدي ومحمد الهادي الوسلاتي

تشهد عديد القطاعات تراجعا في أدائها نتيجة تعطل الإنتاج ونقص طاقتها الإنتاجية وهو ما اثر في نسق نمو الاقتصاد ككل باعتبار أن القطاعات المعطلة هي قطاعات ذات قيمة مضافة عالية في ظروف عملها العادية، وبالإضافة إلى تراجع طاقة الإنتاج تشهد قطاعات أخرى نموا ضعيفا لعوامل محلية وخارجية.

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا