إقتصاد

قدم البنك المركزي على موقعه تحليلا للمبادلات التجارية التونسية المتعلقة بالثلاثية الثالثة والأشهر التسعة الماضية وقد تم تسجيل ضعف الاستفادة من انخفاض واردات المنتجات الطاقية أمام استمرار الانخفاض في الإنتاج المحلي للمواد الطاقية بانكماش انحصر عند 8 % وهو

آفاق الاقتصاد التونس

 يجميعنا يتفق أن الاقتصاد التونسي يمر بفترة انتقالية واستثنائية صعبة منذ ست سنوات تعطلت خلالها العديد من الأنشطة الاقتصادية، لكننا بنفس الوقت واثقون أن هذه الفترة هي فترة مؤقتة فرضتها طبيعة التحولات السياسية التي تمر بها تونس وما يستتبعها من تبدلات في البنية الاقتصادية والاجتماعية.

عدّلت وكالة موديز للتصنيف الائتماني، النظرة المستقبلية لتونس، إلى "سلبية" بسبب عدة عوامل

يقدر حجم ميزانية الدولة لسنة 2017 قبضا وصرفا بـ 32400 م د باعتبار القروض الخارجية المحالة أي بزيادة 1.11 % أي 3246 م د بالمقارنة مع النتائج المحتملة لسنة 2016. وتعتمد هذه التقديرات بالخصوص على جملة من الفرضيات منها ما يتعلق

بعد مضي ستة اشهر عن موافقة المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي على عقد اتفاق ممدد مع تونس لمدة 48 شهرا في إطار «تسهيل الصندوق الممدد» بقيمة 2.9 مليار دولار في اطار برنامج اصلاحات اقترحته حكومة الحبيب الصيد ووافق عليه النقد

وسط اجواء احتفالية ضخمة وفي غياب تام لممثلي الحكومة التونسية والمسؤولين عن الملفات الاقتصادية وبرامج الاستثمار والتعاون الدولي وحضور ضخم لوسائل الاعلام وممثلي السفارة الصينية وبعض النواب والوزراء السابقين استقبلت السوق التونسية العملاق الصيني”، كينغ لونغ

تعد الإقامة بالفنادق من بين العوامل الأساسية في السياحة التونسية وقد أظهر التراجع الذي شهدته السياحة التونسية في أعداد الوافدين في السنة الماضية وبداية السنة الجارية أهمية عنصر الليالي المقضاة في القطاع وعلى الرغم من هذه الأهمية إلا أن بدائل أخرى لأجل تحسين

يبدو أن إجماعا حاصل اليوم لدى المهنة والإدارة حول تجديد وبعث السياحة التونسية بعد أن تأكد لدى جانب مهم من الفاعلين أن الأسواق الأوروبية ما عادت بمثل الأهمية التي عرفت بها في السابق لا فقط بفعل ما خلفته الحوادث الإرهابية من أثر بالغ على الوجهة بل أيضا

كشفت الاحصائيات الأخيرة للمعهد الوطني للإحصاء المتعلقة بنتائج الثلاثية الثالثة فيما يخص البطالة والتشغيل بان الفجوة بين الإناث والذكور لم تتقلص عن الفترات السابقة، لتتواصل نسبة البطالة في صفوف الإناث مرتفعة على الرغم من التأكيد على المساواة بين الجنسين في فرص العمل في كل المناسبات.

حلت تونس بالمرتبة 83 عالميا دون احتساب آخر إيداع، و106 ترتيب عام في تقرير حول سهولة تسديد الضرائب وذلك وفقاً لما صدر في تقرير «دفع الضرائب 2017» الصادر أخيراً عن البنك الدولي، وشركة «PWC»

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا