بقيمة 300 مليون دينار وبطاقة تشغيلية 8000: وضع حجر أساس مشروع المنطقة الحرة للأنشطة التجارية واللوجستية ببنقردان والاستغلال خلال 2021

تزامنا مع الذكرى الثالثة لأحداث بن قردان قام يوم أمس وزير التجارة عمر الباهي رفقة وزير التجهيز

نورالدين السالمي بوضع حجر الأساس لمشروع المنطقة الحرة للأنشطة التجارية واللوجستية ببن قردان ، مشروع يعد الأول من نوعه في تونس نظرا للإمكانات التي ينتظر أن يفتحها هذا الفضاء خلال السنوات المقبلة .

بعد سنوات من التأخير ، تم وضع حجر الأساس لمشروع المنطقة الحرة للأنشطة التجارية واللوجستية والتي تقع بأرض بور رملية يلفها مناخ قاس كباقي الاراضي المجاورة لها وتتركز المنطقة أساسا بعلوة القنة على مسافة 11 كلم من مركز العبور براس جدير و22كلم من مركز مدينة بن قردان،وتمتد المنطقة على مساحة 150 هكتار.
أما عن أهداف المشروع الذي يأتي في سياق محاصرة التهريب واحتواء الاقتصاد الموازي وخلق مواطن شغل فإن المنطقة المراد إحداثها ترمي الى إقرار جيل جديد من المناطق الحرة يساهم في تحقيق التنمية لاسيما للجهات الحدودية مع إقرار جملة من الامتيازات والحوافز للمستثمرين داخل المناطق الحرة التجارية، كما تستهدف تأسيس قاعدة تجارية بمواصفات عالمية تكون قادرة على جلب الاستثمار.

وستوفر المنطقة حوالي ستة آلاف موطن شغل مباشر وغير مباشر.

يخصص المشروع 70% من مساحته لأنشطة الخدمات اللوجستية وإعادة التصدير والتجارة الدولية وعشرين في المائة منها لانشطة تجارة التفصيل ومخازن التوزيع للصناعيين وهي جميعها فضاءات خاضعة للرقابة الديوانية على خلاف الفضاء المخصص للخدمات الادارية والذي ينتظر ان يقدم خدمات مساندة المستثمرين وانشطة ترفيهية
وقد أوضح المدير بوحدة المشاريع الاستثمارية بديوان التجارة عبد المنعم بوصلاح في تصريح لـ« المغرب» ان القسط الاول للمشروع يمسح 60 هكتار ستكون فضاءات مخصصة للانشطة التجارية بيع بالتفصيل اساسا وانشطة لوجستية .

وفي ما يتعلق بأجال التنفيذ ،فقد بين انه وقع رصد 32 مليون دينار لأشغال التهيئة الخارجية كمساهمة من الدولة تتوزع على الربط بشبكة الكهرباء بقيمة تناهز 2مليون دينار والربط بالماء الصالح للشراب 7,4مليون دينار والربط بشبكة التطهير ب2.5 مليون دينار والربط بشبكة الطرقات ب21.1 مليون دينار .

وستنطلق أشغال المشروع في قسطه الأول بين افريل وديسمبر 2020وذلك بعد إتمام الدراسات الفنية والوظيفية والمالية وإيجاد مصادر تمويل لانجاز أشغال التهيئة الداخلية للقسط الأول خلال العام الحالي.

أما عن آجال الانتهاء من المشروع فإن يصعب تحديدها خاصة وانه لم يقع بعد تكوين الشركة المسيرة للمنطقة الحرة التجارية التي ينتظر ان تكون في إطار الشراكة بين القطاع الخاص والعمومي حسب تعبير بوصلاح كما يصعب معرفة آجال باقي الأقساط نظرا لارتباط ذلك بمدة تنفيذ القسط الأول وتقدمه.

أما عن التكلفة الجملية للمشروع فإنه ينتظر أن لايقل عن 300مليون دينار فيما تبقى قيمة الاستثمارات التي ستسفر عن هذا المشروع محل دراسة تجرى حاليا وفقا لمحدثنا.

من جهته قال وزير التجارة عمر الباهي ان هذا المشروع يستهدف تنظيم الأنشطة التجارية العشوائية بالجهة وأضاف في تصريح لـ«المغرب» ان جل القطاعات ستستفيد من هذا الفضاء لاسيما منها النقل والسياحة و الصحة مشيرا الى مشروع القانون الذي سيعرض قريبا على مجلس وزاري والذي سيؤطر النشاط داخل المنطقة الحرة.

من جهته تحدث وزير التجهيز والإسكان نورالدين السالمي عن تجاوز كل الاشكالات التي كانت تقف امام مشروع المنطقة الحرة للأنشطة اللوجستية والتجارية في بن قردان مشيرا الى تمكن الوزارة بنسبة 70% من حل ما سمي بفتح الحوزة للتهيئة الخارجية والذي تضمن عدة إشكالات عقارية.

كما عرج الوزير على تقدم الوزارة في أشغال الطريق السيارة المؤدية الى المنطقة الحرة وللمدينة التي ستكون رافعة لفك العزلة عنها ودفع التنمية بها.

من جهته قال رئيس إتحاد الفلاحة والصيد البحري عبد المجيد الزار لدى مشاركته حدث وضع حجر الاساس ان المنطقة ستمثل متنفسا للمنتجات الفلاحية لاسيما لحوم الدواجن والخضر والغلال ،معتبرا ان المنطقة ستكون بمثابة منصة لامتصاص فائض الانتاج وبالتالي تعديل الاسعار لدى الفلاح.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499