حول تسوية وضعياتهم المهنية: تواصل احتجاجات أعوان وإطارات السجون والاصلاح

من المنتظر أن تعلن الإدارة العامة للسجون والإصلاح نهاية الأسبوع الجاري عن نتائج أعمال اللّجنة الفنية المعنية

بالتثبت في تنظير وتصنيف الشهائد العلمية للاعوان والاطارات بالتنسيق مع مختلف الوزارات المعنية وتسوية وضعياتهم.

واصل أمس الأربعاء أعوان وإطارات السجون والإصلاح، تحركاته الاحتجاجية للمطالبة بتسوية وضعياتهم المهنية وخاصة منها المتعلقة بملفات الشهائد العلمية والتقنية.

أكد مصدر مطلع من الإدارة العامة للسجون والاصلاح في تصريح لـ«المغرب» ان الإدارة حريصة على متابعة ملفات منظوريها من الإطارات والأعوان الحاملين للشهائد العلمية لغاية تمتيعهم بحقوقهم في التسوية على غرار نظرائهم فى بقيّة أسلاك قوات الأمن الداخلي.

وأوضح مصدرنا بان ملف الحال يندرج ضمن أولوياتها المطلقة وقد شرعت منذ فترة فى التثبت فى تنظير وتصنيف الشهائد العلمية بالتنسيق مع مختلف الوزارات المعنية في إطار لجنة فنية أحدثت وفق ما يقتضيه الأمر الحكومي الصادر في الغرض.

وأكد ان الإدارة العامة للسجون والإصلاح بقدر ماهي حريصة على إتمام اللجنة الفنية نتائج أعمالها ليتسنى للجنة الترقية النظر فيها والمصادقة عليها في أقرب الآجال إلا أننا في المقابل تسعى إلى أن تكون نتائج أعمالها تكتسي المشروعية والشرعية اللازمة لتوفير جميع الضمانات الكافية لغاية حماية مؤسسة السجون والإصلاح وإطارات وأعوان السلك على حد السواء.

وشدد محدّثنا على ان اللجنة الفنية ستنهي اعمالها نهاية الاسبوع الجاري، وتتم تسوية وضعيات كافة الاعوان والاطارات المعنيين بالامر.

من جهة أخرى نفذ ، صباح أمس الأربعاء، إطارات السجن المدني بقبلي وأعوانه وقفة احتجاجية بساعتين، للمطالبة بتسوية وضعياتهم المهنية وخاصة منها المتعلقة بملفات الشهائد العلمية والتقنية. كما دعا المحتجون وزارة الإشراف إلى الإسراع بتسوية وضعية الشهائد العلمية والتقنية للأعوان والإطارات شانهم شان باقي الأسلاك الأمنية، إضافة إلى إعادة هيكلة الإدارة العامة للسجون والإصلاح وتعيين ممثل عن أعوان السجون والإصلاح بوزارة العدل لمزيد الإحاطة بمشاغل العاملين بهذا السلك.

وفي السياق نفسه، فقد نفّذ أعوان و إطارات السجن المدني بسيدي بوزيد الثلاثاء الفارط الموافق لـ21 جانفي الجاري، وقفة احتجاجية أمام الباب الرئيسي للسجن دعوا خلالها سلطة الإشراف الى تعديل الشهائد العلمية للأعوان وتمتيعهم بمنحة الالزام الى جانب هيكلة الإدارة العامة للسجون و الإصلاح و تعديل المسار المهني.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا