شوون عربية و دولية

تتجه الأنظار إلى العاصمة الألمانية برلين التي تحتضن يوم غد الأحد مؤتمر ليبيا من أجل السلام دعت إليه كل من رئيس حكومة الوفاق فائز السراج،

قرر الثلاثي الأوروبي فرنسا ألمانيا وبريطانيا تفعيل آلية فضّ النزاع النووي مع إيران والمدرجة ضمن الاتفاق الموقع بين طهران والقوى الدولية الـ6 منتصف عام 2015 .

الحدث الأبرز اليوم على الساحة الدولية هو التحضيرات المتسارعة لعقد مؤتمر برلين من أجل السلام في ليبيا والذي تستضيفه المانيا الأحد القادم

مازالت المسألة الليبية عرضة للتدخلات الخارجية والصفقات التبادلية بين القوي الدولية المهتمة بتوجيه مستقبل المشهد السياسي

أسفرت قمة «بو» بين فرنسا و دول الساحل الإفريقي الخمسة المنعقدة يوم 13 جانفي عن إعلان «رغبة مواصلة المساهمة العسكرية الفرنسية

تتجه الأنظار الأحد القادم إلى ألمانيا بعد إعلان المستشارة الألمانية انجيلا ميركل انعقاد مؤتمر برلين الدولي حول أزمة ليبيا الأحد التاسع عشر من جانفي

أكّد مكتب رئيس الوزراء العراقي المستقيل عادل عبد المهدي أنّ الحكومة لن تتراجع عن قرار البرلمان القاضي بإخراج القوات الأجنبية وخاصة الأمريكية

بعد تسارع الأحداث في ليبيا وقرار تركيا إرسال قوات تابعة لها لمناصرة حكومة فايز السراج، تدخل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

فشلت موسكو في إقناع القائد العام للجيش الليبي خليفة حفتر بالتوقيع على اتفاق وقف إطلاق النار تمهيدا لانطلاق أشغال مؤتمر برلين حول ليبيا

من حق ادلب أن تحبس أنفاسها هذه الأيام فربما أصبحت الفترة القليلة المقبلة حبلى بإنجازات كبيرة وعظيمة، حيث تشير التقارير

الصفحة 2 من 336

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا