تأجيل استدعاء مشتبه به في تفجير لوكربي للمثول أمام محكمة في واشنطن

تأجل اليوم الأربعاء 25 جانفي 2023استدعاء مسؤول سابق بالمخابرات الليبية للمثول أمام محكمة اتحادية في واشنطن فيما

يتعلق بتفجير رحلة بان أمريكان 103 فوق لوكربي باسكتلندا عام 1988 وذلك بسبب تأخر توكيل محام للدفاع.

ويشتبه في أن أبو عقيلة محمد مسعود خير المريمي (71 عاما) هو الذي صنع القنبلة التي تسببت في حدوث الانفجار الذي أودى بحياة 270 شخصا وهو أول مشتبه به يواجه تهما جنائية ذات صلة بالهجوم في الولايات المتحدة.

انفجرت القنبلة على متن طائرة بوينغ 747 فوق لوكربي بينما كانت متجهة من لندن إلى نيويورك في ديسمبر 1988، مما أدى لمقتل جميع ركابها البالغ عددهم 259 شخصا و11 شخصا كانوا على الأرض.

وعينت القاضية الأمريكية موكسيلا أوبديايا رسميا المحامية ويتني مينتر لتمثيله اليوم الأربعاء، بعد أن قالت مينتر إن عائلة مسعود غير قادرة على توكيل محامي دفاع على نفقتها.

وأضافت مينتر أن مسعود ليس لديه أصول تذكر ولم يعمل منذ عشر سنوات وأنه يدفع أقساط الرهن العقاري لمنزل في ليبيا وأن أبناءه يساعدون في تغطية نفقات معيشته وتكاليف العلاج.

وطلبت مينتر وقتا إضافيا لمراجعة لائحة الاتهام معه قبل تقديم التماس أو الاستجابة لطلب الحكومة بإبقائه محتجزا في انتظار المحاكمة.

 

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا