قوات التحالف تسلم قاعدة عسكرية في بغداد للقوات العراقية

أعلنت قيادة العمليات المشتركة في العراق امس انسحاب القوات الفرنسية التي تعمل في اطار قوات التحالف الدولي من أحد القواعد العسكرية ببغداد.

وقال بيان لقيادة العمليات المشتركة :»بناءً على نتائج الحوارات المثمرة بين الحكومة العراقية والتحالف الدولي جرى اليوم استلام مقر مستشاري قوات التحالف الدولي (الفرنسيين ) في قيادة الفرقة السادسة الذي كانوا يشغلونه في قضاء ابو غريب غربي بغداد». وأوضح البيان أن عملية الاستلام تمت وفق» إلتزام التحالف الدولي بإعادة المواقع التي كان يشغلها ضمن القواعد والمعسكرات العسكرية».

وشرعت القوات الأمريكية والتحالف الدولي منذ الشهر الماضي في تسليم قواعد بالقائم والقيارة ونينوى و»كي وان» في كركوك للقوات العراقية .

وكشف مصدر عسكري عراقي، امس أن بعثة التحالف الدولي ضد تنظيم «داعش» الارهابي، انسحبت من «قاعدة أبو غريب» غربي بغداد، وسلمت ممتلكاتها لقوات الجيش العراقي. وتعد القاعدة سادس موقع عسكري تنسحب منه قوات التحالف، وتسلمه للجيش العراقي خلال الأيام القليلة الماضية.
وتنفذ قوات التحالف منذ أسابيع، عمليات إخلاء لعدد من قواعدها في العراق، ويقول مسؤولون أمريكيون إنها تأتي على خلفية انتشار وباء كورونا في العراق والعالم، وإعادة نشر القوات في أقل عدد من القواعد، لتأمين حمايتها من هجمات «محتملة» من قوات حليفة لإيران.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا