في اتصال هاتفي بين بوتين وماكرون: اتفاق فرنسي روسي على مكافحة الإرهاب

تحـدث الرئيـــس الروسي فلاديمير بوتين للمرة الأولى هاتفيا مع الرئيس الفرنسي الجديد إيمانويل ماكرون، واتفقا على التعاون في مكافحة الإرهاب، حسب ما أعلن الكرملين امس الخميس.


وقال الكرملين في بيان إن «فلاديمير بوتين هنأ إيمانويل ماكرون على توليه رسميا مهامه وعلى تشكيل حكومة جديدة»، مضيفا أن «الطرفين عبرا عن رغبتهما في تطوير العلاقات الروسية-الفرنسية الودية تقليديا في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية».ولم يكشف بيان الكرملين الطرف المبادر بالاتصال المذكور.

وقال البيان ان الرئيسين اتفقا على «العمل معا بشأن القضايا الدولية والإقليمية الراهنة بما في ذلك محاربة الارهاب».كما أكد بوتين وماكرون على أهمية زيادة التعاون لإنهاء الحرب المستمرة منذ ثلاثة أعوام في أوكرانيا نظرا لان فرنسا وألمانيا تلعبان دوراً رئيسياً كوسطاء في النزاع.وتشهد العلاقات بين روسيا وفرنسا حالياً توترا نظرا لان باريس لعبت دوراً فعالا في العقوبات التي فرضت على موسكو بسبب الازمة في اوكرانيا.

وبعد انتخاب ماكرون في وقت سابق هذا الشهر، حثه بوتين على ردم هوة الخلافات بين البلدين والعمل معا لمواجهة «التهديدات المتزايدة للارهاب والتطرف».وكان الكرملين يعتبر الى حد ما انه مؤيد لمرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان التي استقبلها بوتين خلال زيارته المفاجئة الى موسكو قبل الانتخابات. وما زاد من التوترات هجمات المعلوماتية التي تعرضت لها حملة ماكرون والتي اتهمت موسكو بأنها وراءها. كما اتهم انصار ماكرون الاعلام الروسي الرسمي بمحاولة تشويه صورته.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا