لبنانيون يقطعون الطرق احتجاجا على تردي الأوضاع الاقتصادية

قطع لبنانيون الطريق أمام مبنى مصرف لبنان المركزي في بيروت ، اليوم الأربعاء 25 جانفي 2023 ،

احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية وارتفاع سعر صرف الدولار.

وقام المحتجون بإحراق الإطارات في شارع الحمرا في بيروت وسط تعزيزات للجيش في محيط المصرف.وسجل سعر صرف الدولار اليوم في السوق الموازية 56 ألف ليرة للمرة الأولى في تاريخ لبنان ، كما ارتفعت أسعار المحروقات حيث بلغ سعر كل من صفيحة المازوت والبنزين أكثر من مليون ليرة للمرة الأولى أيضا.
وانتقد المحتجون التعاميم التي يصدرها حاكم مصرف لبنان المركزي من وقت لآخر والتي أدت إلى تآكل ودائع المودعين في المصارف ، داعين المواطنين للنزول إلى الطرقات وإغلاقها.

وأقدم محتجون أيضا على قطع الطرقات في شمال وجنوب وشرق لبنان بواسطة شاحنات وسيارات احتجاجاً على ارتفاع سعر الدولار وتردي الأوضاع.

ويشهد لبنان أزمة مالية واقتصادية منذ أكتوبر 2019 ، أسفرت عن تدهور الأوضاع المعيشية للبنانيين وانهيار العملة الوطنية مقابل الدولار الأمريكي ، وشهد التضخم ارتفاعاً قياسياً.

 

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا