ليبيا: عقيلة صالح يكشف عن المواد التي جرى التوافق بشأنها في اجتماعات القاهرة

كشف المستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب عن المواد التي تم التوافق حولها ضمن ومشاورات المسار الدستوري بين ممثلين عن مجلس النواب ومجلس الدولة بالعاصمة المصرية القاهرة،

حيث ذكر عقيلة صالح انه جرى الاتفاق على 4 مواد وهي الشريعة واللغة والنشيد والعلم.
ما تمخض عن اجتماعات القاهرة لم يكن ليستجيب للانتظارات وهي بلوغ إطار دستوري للانتخابات وهذا لم يحصل، مما أجبر مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا إلى الدعوة لاجتماع قمة بين راسي السلطة التشريعية ومجلس الدولة بقصر الأمم المتحدة بجنيف. لكن مرة أخرى لم تكن النتائج مرضية لبعثة الأمم المتحدة حيث تم جرى تأجيل التوقيع على الاتفاق الحاصل بينهما مما دفع بالبعثة الأممية إلى الدعوة إلى اجتماع آخر بعد عيد الأضحى لاستكمال المشاورات بين عقيلة صالح وخالد المشري.
في غضون ذلك تصاعدت الأوضاع في الداخل الليبي من خلال الاحتجاجات التي عمت جميع المدن وطلب حل الأجسام الحالية من مجلس نواب ومجلس دولة والحكومتين المتنافستين على الشرعية ،وتفويض الحراك المجلس الرئاسي لقيادة المرحلة وإجراء الانتخابات في اقرب وقت مع إعلان حالة الطوارئ.
وقد تطورت الأمور أكثر فأكثر من خلال إقدام كتائب مسلحة تابعة لحكومة الوحدة الوطنية بغلق الطريق الساحلي ما بين سرت ومصراتة في خطوة تشكل تهديدا فعليا للاتفاق السياسي ولاتفاق وقف إطلاق النار الموقع في الثالث والعشرين من شهر أكتوبر 2020.
هذا ويخشى مراقبون أن يكون غلق الطريق الساحلي بداية لانهيار اتفاق وقف إطلاق النار المكسب الوحيد بعد عشرات الملتقيات والمؤتمرات الدولية حول ليبيا..سيما وأنّ أغلب الخبراء أكدوا ومازالوا يؤكدون أن الاتفاق العسكري هشا ومما يزيد من تلك المخاوف أنّ ممثلي القيادة العانة صلب اللجنة العسكرية المشتركة قرروا منذ ـشهر تعليق أعمالهم باللجنة المشتركة 5+5.
دعوة إلى عقد اجتماع عاجل بشأن ليبيا
في الأثناء أعلن الأمين العام لاتحاد المغرب العربي الطيب البكوش، مراسلة الدول الخمس المعنية بالتكتل، بهدف عقد اجتماع مغاربي لحل الأزمة الليبية، وذلك على خلفية ما وصفه بـ«الأحداث الخطيرة الجارية في ليبيا» وفق مانشرته ‘’بوابة الوسط’’.
وأفاد الاتحاد، في بيان له ، بأنه يتابع عن كثب الوضع في ليبيا، التي ترأس اتحاد المغرب العربي منذ 2007، واعتبر «الوضع الذي تردى في المدة الأخيرة بشكل يبعث على القلق الشديد»، في إشارة إلى الانسداد السياسي في ظل وجود حكومتين تتنازعان الشرعية واندلاع احتجاجات في عدة مدن ليبية، رفضًا لاستمرار الأجسام الحالية.
ويشكك الاتحاد المغاربي في وجود «أطراف من الداخل والخارج لا تريد الحل وتعمل على إجهاضه»، وذلك كلما تقترب ليبيا من الحل، «جدت أحداث تعود بالوضع إلى الوراء، سياسيًا وأمنيًا واجتماعيًا».
وبسبب هذه «الأحداث الخطيرة الجارية في ليبيا»، يتابع الاتحاد بأنه بات مقتنعا بـ«جدوى المبادرة التي قمنا بها يوم 27 يونيو 2022، بمراسلة الدول المغاربية الخمس من أجل عقد لقاء مغاربي لمناقشة حل سياسي للمعضلة الليبية، بإشراف مغاربي صرف لما لهذه الأزمة من عواقب وخيمة على الشعب الليبي والشعوب المغاربية بأكملها»، على حد قول البكوش.
تدريب وتكريم
ميدانيا سلَّم رئيس الأركان العامة للجيش الليبي الفريق أول ركن محمد الحداد قائد بعثة التدريب التركية في ليبيا عثمان ايتاج وسام التدريب من الطبقة الأولى تقديرا لجهوده في تدريب وتأهيل القوات المسلحة الليبية.
وأضافت رئاسة الأركان العامة، في بيان ، أن رئيس الأركان قام أيضا بتسليم ضابطي اتصال البعثة التركية نوط التدريب من الطبقة الثانية، وذلك في مقر رئاسة الأركان العامة والقوات البحرية.وأرجعت التكريم إلى «الجهد المميّز (من جانب البعثة التركية) في تدريب وتأهيل الجيش الليبي بناءً على أسس التعاون المشترك بين البلدين في مجال التدريب، للوصول إلى مستوى عالٍ من الكفاءة والأداء».
وأفادت رئاسة الأركان بأن هذا التكريم جاء «تنفيذا لقرار وزير الدفاع بحكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة (رئيس الوزراء) رقم (277) لسنة 2022 والصادر بتاريخ 19 يونيو 2022 بشأن منح أنواط عسكرية».وحضر مراسم التكريم كل من مدير مكتب وزير الدفاع، ورئيس أركان القوات البرية، ورئيس أركان القوات البحرية، ورئيس هيئة العمليات، ورئيس هيئة التنظيم والإدارة، ومدير إدارة التدريب، ومدير إدارة الشؤون الأمنية برئاسة الأركان العامة، وفق البيان.وفي 27 نوفمبر 2019 وقَّعت تركيا وليبيا مذكرتي تفاهم تتعلقان بالتعاون الأمني والعسكري.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا