سياسة

تفصلنا ايام قليلة عن انطلاق حملة الاستفتاء – 3 جولية- لكن العديد من الاشكاليات لم تفض ومنها هوية الاطراف المعنية بالمشاركة مع اصدار القرار

يبدو أن الاتحاد العام التونسي للشغل يدفع حاليا ثمن مواقفه وتصريحاته وانتقاداته وخاصة ثمن رفض المشاركة في الحوار الوطني الذي كان قد دعا إليه رئيس الجمهورية قيس سعيد،

لا تخاض الحرب بين ليلة وضحاها بل تسبقها استعدادات وتهيئة للمناخ العام والمزاج الشعبي الذي يراد له ان يتجاوز مرحلة تقبل الحرب الى الانخراط فيها

يبدو ان الاطباء والصيادلة وأطباء الأسنان في الصحة العمومية ليسوا بمعزل عما تعيشه كل القطاعات في البلاد من تراكم الاشكاليات والمطالب

أزمة المالية العمومية من المواضيع القليلة الحاصل حولها إجماع في تونس وذلك منذ عدّة سنوات ..

يفصلنا أسبوع فقط عن موعد الإضراب العام الذي أقره الاتحاد العام التونسي للشغل في القطاع العام، إضراب انطلق الاتحاد في الحشد والتعبئة له منذ 2 جوان الجاري

تم التوصل امس إلى إلغاء الاضراب بـ3 ايام الذي كانت تتجه لتنفيذه الجامعة العامة للنفط والمواد الكيمياوية للمطالبة بالزيادة في اجور عمال شركات توزيع المحروقات

لأشهر امتدت كان النقاش العام المهيمن سياسويا حجب كل محاولات لفت النظر الى ضرورة انطلاق النقاش بشأن الاصلاحات الاقتصادية الكبرى

ندد الاتحاد الدولي للنقابات العمالية أمس الثلاثاء، بما وصفه «تهديدا جديدا للحرية وسيادة القانون في تونس» في تعليقه على قيام الحكومة بعزل 57 قاضيا،

الصفحة 7 من 2136

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا