ملف اللوالب القلبية منتهية الصلوحية: نقابة الأطباء الاستشفائيين تصف قرارات الوزارة بالارتجالية والوزارة تؤكد مراعاتها للمصلحة العامة ولمصلحة المرضى

يتواصل الجدل حول ملف زرع اللوالب القلبية منتهية الصلوحية حيث استغرب الأطباء الاستشفائيون الجامعيون المباشرون بقسم أمراض القلب بمستشفى سهلول بسوسة القرارات التي اتخذتها الوزارة بحق عدد من الأطباء واصفة هذه القرارات بالارتجالية التي تضرب قطاع السياحة الطبية.

في إطار متابعة ملف اللوالب القلبية المنتهية الصلوحية التام امس بمقر وزارة الصحة اجتماع بحضور كل الأطراف المعنية على غرار ممثلي الوزارة والتفقدية الطبية وتفقدية الصيدلية... وقد أكدت نرجس باباي مكلفة باستراتيجيات الاتصال بوزارة الصحة ان الاجتماع ركز على الإجراءات التي سيتم اتخاذها لمتابعة مسار استعمال هذه اللوالب منذ البداية فضلا عن مسائل لتعديل وتحسين الإجراءات المتبعة على المستوى الداخلي للمؤسسات العمومية لتحديد المسؤوليات إلى جانب إجراء تدقيق على مستوى طلبات العروض والتأكد من احترامها للمعايير المعتمدة من عدمها والنظر في صلوحية الأدوية، بالاضافة الى ذلك تحديد مسؤولية المزودين والسلسلة الكاملة للمتدخلين واعتماد المراقبة قبل التوريد وبعده للتثبت من صلوحية وجودة هذه الادوات الطبية.

إعادة النظر في كراس الشروط
من بين الإجراءات الأخرى وفق باباي مناقشة إعادة النظر في كراس الشروط بالنسبة للقطاع الخاص، حيث أكدت انّ الوزارة وعلى ضوء التقرير المؤرخ في 05 أوت 2016 والمتعلّق بقاعة القسطرة بقسم أمراض القلب بمستشفى سهلول، ثبت زرع 02 لوالب قلبية منتهية الصلوحية وتحديد المسؤولية الطبية في شخصي طبيبين ثبت تورطهما في هذا الملف ، وبالتالي تقرر إيقاف رئيسة قسم أمراض القلب بالمستشفى المذكور وإحالتها على مجلس التأديب وسحب ترخيص مزاولة النشاط الخاص التكميلي في شأنها وإحالة الطبيبين المتورّطين في عمليتي وضع اللوالب، موضوع تقرير التفقديّة المذكور، على مجلس التأديب وسحب ترخيص مزاولة النشاط الخاص التكميلي في شأنهما إذا كانا من ضمن المتمتّعين بحقّ ممارسته، توجيه استجواب لكلّ من المدير العام ورئيس قسم الصيدلة بمستشفى سهلول.

«قرارات تعسفية ارتجالية»
هذه العقوبات اعتبرها الأطباء الاستشــفائيون الجامعيــــون المباشرون بقسم أمراض القلب بمستشفى سهلول بسوسة قرارات تعسفية وارتجالية في حق زملائهم وفق ما افد به عجمي الشاوش نائب الكاتب العام لنقابة الاطباء الاستشفائيون لـ«المغرب» مؤكدا تفاجأ الأطباء بهذه القرارات وعدم اعطائهم الفرصة للتوضيح .

عضو النقابة اشار....

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 25 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا