تواصل العمليات العسكرية والأمنية لليوم الخامس على التوالي: القضاء على 3 عناصر إرهابية والقبض على 3 آخرين

واصلت أمس وحدات التدخل ومختلف الوحدات والفرق الأمنية والجيش الوطني لليوم الخامس على التوالي مطاردة وملاحقة العناصر الإرهابية الفارة من مسرح القتال وقد كان للمواطنين دور مهم جدا في الكشف عن أماكن اختفاء الإرهابيين بمختلف أرجاء معتمدية بن قردان.

وقد وردت معلومة على الجهات الأمنية ليلة الخميس مفادها تواجد مجموعة إرهابية متكونة من 3 عناصر بمنطقة «شارب الراجل» 3 كلم عن وسط مدينة بن قردان وفي الحين تحولت قوة من الجيش والأمن للمكان وبعد المحاصرة وتبادل لإطلاق الرصاص تم القضاء على المجموعة الإرهابية وفي حدود الساعة التاسعة صباحا وردت معلومة أخرى وهذه المرة من عمادة الشبانية 8 كلم طريق مدنين وتحديدا من منطقة حاسي النور وتمثلت التفاصيل في تفطن الأهالي لوجود آثار أقدام لمجموعة تتكوّن من 3 أنفار وقام عدد من المواطنين بتتبع تلك الآثار إلى أن تفطّنوا للمجموعة وتضيف المعطيات المتوفرة مثلما جاء على لسان أحد المواطنين المعنيين أن أحد الإرهابيين استظهر بجواز سفره التونسي وهو أصيل سيدي بوزيد.

المجموعة الإرهابية تولت مخاطبة المواطنين الذين عثروا عليهم بأنهم هاربون من صبراتة الليبية وطلبت المجموعة الإرهابية تمكينها من الأكل والشرب وفعلا تظاهر المواطنون بتلبية ذلك الطلب للإرهابيين ولكن المواطنين بمجرد الابتعاد عن أنظار الإرهابيين اتصلوا فورا بجهات أمنية وفي غضون أربعين دقيقة حلت القوات العسكرية والأمنية بالمكان ولم تتفطّن المجموعة الإرهابية لقدوم تلك القوة إلا وهي على مسافة قريبة جدا لكن ذلك لم يمنع حصول مواجهة وصفها من حضر إلى المكان بالعنيفة للغاية لتنتهي بمقتل اثنين من الإرهابيين والقبض على واحد منهم.

أما مساء وعلى الساعة الرابعة فقد تم التفطن إلى وجود عنصر إرهابي قرب دار الشباب بجيرة مطماطة طريق رأس الجدير وكالعادة انتقلت قوة عسكرية وأمنية إلى المكان وبعد إطلاق رصاص متبادل بين العنصر الإرهابي وتلك القوة استسلم الإرهابي بعد نفاد ذخيرته وكانت منطقة الصيّاح 3 كلم عن بن قردان شهدت عملية مطاردة لعنصر مشتبه به وتمّ القبض عليه وإصابة عسكري أثناء ذلك.

مداهمات ليلية
إلى ذلك تواصلت عمليات المداهمات لعدة منازل مشبوهة وفي علاقة بالعملية الإرهابية الجبانة حيث قامت الوحدات العسكرية والأمنية حوالي الساعة السابعة والنصف ليلة الخميس بمداهمة منزل المدعو «ح.ع» بحي الخروبة عمادة الطابعي وبعد وصول تلك القوة إلى المنزل قام الأمن بدعوة الإرهابي إلى تسليم نفسه وذلك ما حصل بعد حوالي 10 دقائق وهي عملية تم فيها استعمال مضخّم الصوت والمناداة على المطلوبين دون استعمال القوة لدخول منازل المطلوبين وهي طريقة استحسنها الأهالي وتظهر مرة أخرى احترام الأمن والجيش الوطنيين لحرمة البيوت حتى وإن تعلّق الأمر بالإرهاب ويشار إلى أن المنزل المذكور والمقبوض عليه أي «ح.ع» يقع على بُعد 100 متر فقط عن منزل الشهيد الأمني عبد العاطي عبد الكبير الذي اغتاله الإرهابيون يوم 7 مارس الجاري وحوالي 100 متر أيضا عن منزل الشهيدين عبد الكريم الجريء وابن شقيقه الأسعد الجريء.

حجز أسلحة
المقبوض عليهم طيلة يوم أمس بين النهار والليل بما فيهم القتلى 8 عناصر وقد أسفرت العمليات عن حجز 5 أسلحة فقط ومعنى ذلك أن عددا كبيرا من الإرهابيين كانوا قد تخلوا عن أسلحتهم قبل عملية المواجهة مع الجيش والأمن وهي فرضية خلقت تخوفات لدى مواطني بن قردان حول مصير قطع السلاح المذكورة وقد تمت دعوة المواطنين للإبلاغ عن أي قطعة سلاح يعثرون عليها مثلما حدث مساء أول أمس بمنطقة جلاّل حيث تم العثور على سلاح كلاشينكوف وأبلغ عنه المواطنون بصفة فورية.

حركة رمزية لكن معبّرة
دعما معنويا كبيرا حرص أهالي بن قردان مساء أمس على تقديمه إلى قوات الجيش والأمن تمثّل في إحضار كميات محترمة من المشروبات الغازية والعصير والياغورت والماء المعدني وقبل ذلك وصباحا قام المواطنون بإحضار الأطعمة للقوات الأمنية والعسكرية بساحة المغرب العربي تحديدا وهكذا يبرهن أهالي بن قردان على أنهم حاضنة للجيش وللأمن وليس للإرهابيين.
أهالي منطقة في بن قردان يوهمون 4 مسلحين بالوقوف إلى جانبهم ثم يبلّغُون عنهم
تقوم الوحدات الأمنية والعسكرية بالتفتيش عن 4 مسلحين في منطقة تابعة لمعتمدية بن قردان من ولاية مدنينة.
ويبدو أن 4 عناصر توجهوا ليلة أمس إلى أهالي المنطقة وأكدوا أنهم يتبعون «تنظيم الدولة الاسلامية»، وأحدهم كشف عن جواز سفره وهو أصيل سيدي بوزيد وطلبوا المؤونة فاستجابوا لطلبهم وعند مغادرتهم قاموا بإعلام الوحدات الأمنية بالحادثة.

إيقاف إمام جامع في بن قردان
تمكنت القوات الأمنية من إيقاف صاحب المنزل الذي تم فيه ليلة الثلاثاء القضاء على 7 عناصر إرهابية في منطقة نيرو بمعتمدية بن قردان التابعة لولاية مدنين.
كما تم إيقاف إمام جامع في بن نقردان بعد أن ثبت بأن هذا الإمام يقوم بالمداواة بالرُقية الشرعية.

صفاقس :
وصول مواطن مصاب من بنقردان عبر طائرة مروحية
وصل مواطن كان قد اصيب مساء الأربعاء خلال العمليات الامنية الجارية ببنقردان الى مستشفى الحبيب بورقيبة بصفاقس عبر مروحية عسكرية كانت قد خصصت للغرض .
و دلّ هذا المصاب الامنيين على مكان وجود الارهابيين بوادي الفسي ببن قردان. ويخضع حاليا هذا المواطن إلى عملية جراحية.

عملية بن قردان
القضاء على 49 إرهابيا وإلقاء القبض على 8 آخرين
أعلنت وزارتا الدفاع والداخلية، في بلاغ مشترك لهما، أن الوحدات الأمنيّة والعسكريّة تمكنت، أمس من القضاء على إرهابيين والقبض على عنصر آخر مع حجز 04 أسلحة كلاشينكوف بمنطقة حسّي النّور ببن قردان.
من جهة أخرى، وفي منطقة الزّكرة بمحيط بن قردان وإثر تعرّض دوريّة مشتركة أمنيّة وعسكريّة لطلق ناري من قبل أحد الإرهابيين، تمّ تبادل إطلاق النّار معه والقضاء عليه وحجز سلاح كلاشينكوف لديه.
وبذلك بلغت حصيلة الإرهابيين الذين تمّ القضاء عليهم أمس 03 عناصر وإلقاء القبض على عنصر آخر. وتمكّنت الوحدات الأمنيّة والعسكريّة كذلك اليوم من حجز 10 مخازن كلاشنكوف وكميّة من الذّخيرة ليبلغ بذلك عدد الأسلحة التّي تمّ حجزها اليوم 05 أسلحة كلاشينكوف.
وفي المحصّلة، تمّ القضاء على 49 إرهابيا، وإلقاء القبض على 08 عناصر آخرين منذ انطلاق العملية الأمنية والعسكرية ببن قردان في فجر يوم 7 مارس الجاري.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا