في لقاء مع الرئيس قائد السبسي: ماكرون يبرز إسهامات تونس في ما حققته منظمة الفرنكوفونية من نجاحات

أبرز الرئيس الفرنسي «إيمانويل ماكرون»، إسهامات تونس، كبلد مؤسس للمنظمة الدولية للفرنكوفونية،

في ما حققته هذه المنظمة من نجاحات ومن تكريس لمبادئ العيش المشترك والتعاون بين الدول التي تتقاسم اللغة الفرنسية في العالم، لاسيما في الفضاء الإفريقي.

ونوّه ماكرون، خلال اللقاء الذي جمعه أمس الخميس برئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي بالعاصمة الأرمينية «ايريفان» على هامش أعمال القمة السابعة عشرة للمنظمة الدولية للفرنكوفونية، باحتضان تونس للقمّة الفرنكوفونية القادمة في دورتها الــ 18 سنة 2020، معربا، وفق بلاغ لرئاسة الجمهورية، عن ثقته في استعداد تونس، «البلد المتميز بتجربته الديمقراطية الناشئة»، لإنجاح هذا الموعد الفرنكوفوني الهامّ والذي سيتزامن مع الذكرى الـخمسين لانبعاث المنظمة.

وجدد الرئيس الفرنسي التأكيد على دعم بلاده للتجربة الديمقراطية التونسية ومساندتها لجهودها في مجال تحقيق التنمية المنشودة.

ومن ناحيته، أكّد رئيس الجمهورية على عمق علاقات الصداقة التاريخية بين البلدين، مبرزا الحرص المشترك على الارتقاء بالتعاون الثنائي إلى مستوى الشراكة المتميزة في كافة المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والأمنية.

كما استعرض الجانبان تطورات الأوضاع في المنطقة وخاصة في ليبيا، حيث جدّدا دعمهما لجهود المبعوث الخاصّ للأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة من أجل دفع المسار السياسي الشامل وتسريع التوافق بين مختلف الأطراف الليبية لما فيه تحقيق الاستقرار والأمن في هذا البلد.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499