"انتهي قف طلبة تنتفض " تحركات ميدانية واضراب وطنى 10 فيفري

اعلنت اللجنة الوطنية لقطاع الحقوق و العلوم القانونية و العلاقات الدولية للاتحاد العام لطلبة تونس بحضور عدد من الكليات عن سلسلة من التحركات

النضالية تحت شعار : " انتهى , قف , طلبة تنتفض "والدخول في التحركات الميدانية في كل الأجزاء الجامعية والمعاهد العليا الخاصة بالقطاع بداية من 01 فيفري 2023 الى غاية 09 فيفري 2023

الى جانب تنظيم اضرابا وطنيا يوم 10 فيفري 2023 سيكلل بتحرك وطني يتم الاعلان عن تاريخه ومكانه في القريب العاجل.

ودعت عموم الطالبات والطلبة الى توحيد الصفوف و الالتفاف حول منظمتهم الاتحاد العام لطلبة تونس في كل الخطوات النضالية القادمة.
وياتى ذلك إثر ملاحظة الاتحاد العام لطلبة تونس منذ سنوات إشكاليات قطاع الحقوق و العلوم القانونية و العلاقات الدولية الذي شهد أزمة عميقة تواصلت نتاجا لسياسات التهميش و غلق باب الوظيفة العمومية و الحرة بالقطاع التي بلغت حدها مؤخرا على إثر ميزانية سنة 2023 دون ادنى مراعاة لمصالح الطلبة و خريجي القطاع أو النضالات التي خاضها الطلبة لسنوات .

و لئن اشتغل الاتحاد العام لطلبة تونس و لجنته الوطنية لقطاع الحقوق والعلوم القانونية على مشروع موحد يخرج القطاع من ازمته الا ان سياسات التسويف ,المماطلة و الاقصاء الممنهج من قبل سلط الاشراف
تفرض على الحركة الطلابية مزيدا من النضال المنظم بهدف تغيير الوضعية الخاصة بالقطاع

 

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا