المؤتمر العام لجامعة التعليم الثانوي يومي 4 و5 أفريل المقبل: تنافس جزئي بين اليعقوبي وادريس ... فهل ينهيه «التوافق» ؟

من المنتظر ان ينتخب يوم 5 افريل حوالي 149 نائبا مكتبا تنفيذيا جديدا للجامعة العامة للتعليم الثانوي يتركّب من 11 عضوا،

ورغم ان ملامح القائمات التي ستترشّح للمؤتمر لم تكتمل بعد الا ان النقاشات في بطحاء محمد علي وقطاع الثانوي والجهات تدور حول هوية الأعضاء الـ5 الذين سنضافون الى الـ 6 أعضاء المكتب التنفيذي المتخلّي لجامعة الثانوي نظرا لأنه من شبه محسوم تواجدهم في المكتب التنفيذي الجديد والذي سيتقلّد على الارجح لسعد اليعقوبي الكتابة العامة صلبه رغم ان المعطيات الحالية تفيد بامكانية منافسته من طرف قائمة يعمل على تشكيلها مرشد ادريس.

وسط تكتم شديد تُدار حاليا نقاشات تشكيل قوائم المؤتمر العام للتعليم الثانوي الذي حدّد المكتب التنفيذي الوطني للاتحاد العام التونسي للشغل يومي 4 و5 افريل المقبل في انتظار تحديد رئيسه من طرف المكتب التنفيذي الوطني رغم ان المرجّح أن يترأسه كمال سعد او منعم عميرة، ووفق المعطيات الحالية فـ6 اعضاء من المكتب التنفيذي المتخلي لجامعة الثانوي سيترشّحون ومن بينهم 5 اعضاء يعملون حاليا على استكمال قائمتهم فيما يعمل مرشد ادريس المدعوم من المركزية النقابية بمعناها الامانة العامة على تشكيل قائمته الخاصة، وفق ما هو متداول في بطحاء محمد علي.

أعضاء المكتب المتخلي المترشحون
المكتب التنفيذي المتخلي للجامعة العامة للتعليم الثانوي يتركب من 9 اعضاء، 3 منهم ليس لهم حقّ الترشّح بعد تنقيح القانون الاساسي والنظام الداخلي للاتحاد العام التونسي الشغل ومنع ترشح المتقاعدين لعضوية المكاتب التنفيذية القطاعية وهم كل من لطفي الاحول ونجيب السلامي وونّاس النجومي فيما سيترشّح الـ 6 اعضاء المتبقين وهم كل من الكاتب العام المتخلي لسعد اليعقوبي وفخري الصميطي وأحمد المهوك ونبيل الحمروني وروضة بن عيفة بالاضافة الى مرشد ادريس.

ووفق المعلومات التي تحصلت عليها الـ«المغرب» فشبه المحسوم ان يكون الاعضاء الخمسة (اليعقوبي والمهوك والصميطي وبن عيفة والحمروني) في قائمة واحدة فيما يعمل حاليا مرشد ادريس على تشكيل قائمته الخاصة الا ان تواجده في قائمة اليعقوبي ليس مستبعدا في حال حصل توافق خاصة ان ملامح القائمات تبقى مفتوحة للنقاشات الى حين يوم انتخاب الـ11 عضوا جديدا في المكتب التنفيذي الجديد لجامعة التعليم الثانوي بعد تنقيح النظام الداخلي لاتحاد الشغل في اتجاه التنصيص على ان القطاعات التي يتجاوز عدد منخرطيها 60 الفا يتركب مكتبها التنفيذي لجامعتها من 11 عضوا.

نواب المؤتمر وتوجهات التصويت
نواب مؤتمر الجامعة العامة للتعليم الثانوي هم من النقابات الاساسية للتعليم الثانوي وقد خضع لقاعدة نائب على كل حوالي 600 منخرط مما افرز حوالي 115 نائبا ينضاف لهم الـ34 عضوا في الهيئة الادارية القطاعية للتعليم الثانوي الذين اصبحت لهم صفة نواب لهم حق التصويت بعد تنقيح القانون الاساسي والنظام الداخلي للاتحاد العام التونسي للشغل بعد مؤتمره العام الـ23 المنعقد في جانفي 2017.

وبطبيعة الحال تحديد عدد النواب من النقابات الاساسية وضع النقاط على حروف حسابات المؤتمر واصبح الكل يعرف بالضبط ما لديه من الاصوات سواء أكان لسعد اليعقوبي او مرشد ادريس او حتى المركزية النقابية، فمحددات اتجاهات تصويت نواب المؤتمر العام لجامعة الثانوي تخضع بدرجة اولى الى المعطى الايديولوجي/ السياسي والجهوي بدرجة ثانية.
وانطلاقا من المعطى الجهوي فاليعقوبي والاعضاء الـ4 المحسوم تواجدهم في قائمته سيحظون باصوات اغلب نواب الجهات كجسم متكامل تقريبا، رغم ان جهات ثقيله من حيث الوزن في قطاع التعليم الثانوي ليست في صفهم كجسم متجانس الى حدود الساعة، وهي كل من تونس وبن عروس ومنوبة ونابل وسوسة وسليانة وجزئيّا صفاقس.
اما بالعودة الى المعطى الايديولوجي والسياسي فكما يعلم الجميع يخضع قطاع الثانوي تقريبا لسيطرة القوميين الممثلين سياسيا وهيكليا في حزبي حركة الشعب والتيار الشعبي بصفة اساسية ونقابيا يُعتبر لسعد اليعقوبي ممثل حركة الشعب بدرجة اولى وبدرجة ثانية التيار القومي ككلّ رغم ان فخري الصميطي يُعتبر ممثلا عن التيار الشعبي، لكن شبه سيطرة القوميين على قطاع الثانوي لا يعني اهمال باقي التيارات السياسية المتواجدة في القطاع واتحاد الشغل ككلّ.

فافتراض عدم وجود تمثيليات لبقية التيارات السياسية في قائمة لسعد اليعقوبي سيُفرز على الارجح سحب نواب تلك التيارات لدعمهم واصواتهم وهو ما يعيه اليعقوبي وغيره جيدا، فمثلا يمثل نبيل الحمروني المنتظر ان يتواجد في قائمة اليعقوبي الوطد الثوري فيما يمثل احمد المهوك الوطد مما يجعل مآل اصوات نواب تلك التيارات في المؤتمر الى قائمة اليعقوبي.
ليبقى الرهان او حسم المؤتمر بصفة نهائية قبل انعقاده من طرف اليعقوبي وفريقه هو ايجاد ممثلين عن بقية التيارات السياسية خاصة ان ممثل حزب العمال في المكتب التنفيذي المتخلّي وناس النجومي ليس له حق الترشح وهو حال لطفي الاحول ممثل البعثيين ولمَ لا ممثل عن تيار المود كبديل عن مرشد ادريس في حال عدم التوصل الى قائمة توافقية.

دور المركزية النقابية...
الحديث عن المركزية النقابية، بما معناه الامين العام لاتحاد الشغل او المكتب التنفيذي الوطني او حتى المكتب التنفيذي الموسع، كمحدّد نهائي لنتائج مؤتمر جامعة التعليم الثانوي لا يستوي الا في حالة التوافق بين مختلف التيارات السياسية والايديولوجية على الاعضاء الـ5 الذين سينضافون الى الـ6 اعضاء المكتب التنفيذي المتخلي وكذلك الى العضو الذي ستؤول اليه الكتابة العامة لجامعة الثانوي المرجّح ان تكون للسعد اليعقوبي رغم عين عدم الرضا التي تنظر بها عين المركزية النقابية العاشورية.

وفي غياب ذلك التوافق على الـ5 اعضاء والكتابة العامة سيدعم كل عضو في المركزية النقابية بكل معانيها مترشحي التيار السياسي الذي ينتمي اليه، وسيكون دعم المركزية النقابية الممثلة في الامين العام نور الدين الطبوبي وفق ما هو متداول في بطحاء محمد علي لمرشد ادريس والاعضاء الذين سيترشحون في قائمته ان لم يلتحق بقائمة لسعد اليعقوبي وبن عيفة والصميطي والمهوك والحمروني.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499