جامعة التعليم الأساسي تواصل التحضير لإضراب 6 مارس: غدا انطلاق تحركات المعلّمين بـ12 ولاية والخميس تقديم الوزارة لردّها بخصوص مطالبهم

بعد توقف تحركات أساتذة الثانوي يخرج المعلّمون بداية من الغد للشارع لتنفيذ وقفات احتجاجية ستشمل 12 ولاية

فيما سيحتجّ زملاؤهم في الـ12 المتبقّية يوم الخميس 28 فيفري الجاري تاريخ تقديم وزارة التربية لردودها بخصوص مطالبهم بعد طرحها من طرف الجامعة العامة للتعليم الاساسي خلال جلسة الخميس الماضي. وفي حال كانت اجابة الوزارة بالسلب فسينفّذ المعلّمون اضرابا عاما قطاعياّ يوم 6 مارس وستنعقد هيئة ادارية قطاعية بعد ذلك التاريخ لتقرّ تحركات احتجاجية اخرى اما ان لبّت الوزارة ومن ورائها الحكومة مطالب المعلّمين فستكون الوقفات الاحتجاجية آخر تحرّكاتهم.

تنطلق غدا احتجاجات المعلّمين التي ستسبق الاضراب العام القطاعي المقرّر ليوم 6 مارس في حال لم تستجب وزارة التربية للمطالب الواردة في اللائحة المهنية الصادرة عن الهيئة الادارية للتعليم الاساسي، فبداية من الغد ينطلق المعلّمون في تنفيذ سلسلة الوقفات الاحتجاجية التي ستمتدّ على يومي 27 و28 فيفري الجاري.
حيث حدّدت الجامعة العامة للتعليم الاساسي يوم غد الاربعاء لتنفيذ سلسلة من الوقفات الاحتجاجية امام المندوبيات الجهوية للتربية بـ12 ولاية (ولايات تونس الكبرى وبنزرت وولايات الساحل وصفاقس ومدنين وقابس) ليمثّل يوم الخميس 28 فيفري تاريخ الوقفات الاحتجاجية بالـ12 الولاية المتبقّية.

احتجاجات بالتزامن مع رد الوزارة
اليوم الثاني من سلسلة الوقفات الاحتجاجية للمعلّمين يمثّل كذلك تاريخ عقد جلسة بين الجامعة العامة للتعليم الاساسي ووزارة التربية ستكون إطارا لتقديم الوزارة لإجاباتها بخصوص مطالب المعلّمين التي طرحها هيكلهم النقابي خلال جلسة إنعقدت يوم الخميس الماضي، بإعتبار ان البتّ في جزء من المطالب خاصة تلك التي لها انعكاس مالي لا يعود لوزارة التربية بل يتجاوزها ليشمل كلا من رئاسة الحكومة ووزارة المالية.

مع العلم ان الجامعة العامة للتعليم الاساسي تواص٫ل في الوقت الحالي الاستعداد للاضراب العام القطاعي ليوم 6 مارس المقبل من خلال عقد ندوات إطارات جهوية، آخرها كان يوم الاحد بكل من بن عروس والقصرين وسوسة والكاف، وكذلك إجتماعات عامة للحشد ليوم الاضراب والوقفات الإحتجاجية.

أهم المطالب
اهم المطالب التي طرحتها الجامعة العامة للتعليم الاساسي على وزارة التربية تتمثّل في إحداث منحة مهنيّة بحتة تتمثّل في منحة مشقة المهنة باعتبار ان التعليم الاساسي مدرج في لائحة المهن المرهقة المشمولة بالامر 1178، وضرورة التزام الوزارة بتطبيق اتفاق الترفيع في عدد من المنح على رأسها مضاعفة منحتي التكليف والمساعدة البيداغوجية المفترض بداية العمل بها من جانفي الماضي، الا ان وزارة التربية ومن ورائها الحكومة لم تلتزم بما تعهّدت به في اطار اتفاق ممضى ولم تصدر الاوامر التطبيقية لمضاعفة منحتي التكليف والمساعدة البيداغوجية، وفق ما اكده لـ«المغرب» الكاتب العام المساعد لجامعة التعليم الاساسي توفيق الشابي.

وتشمل المطالب كذلك الترفيع في منحة العودة المدرسية بما يعادل راتب شهر وادماجها في الاجر الشهري ومراجعة مقاييس منحة الريف والترفيع فيها شأنها شأن منحة مراقبة واصلاح الامتحانات الوطنية وكذلك احداث منحة خاصة لفائدة المربين العاملين في المدارس ذات الاولوية وللمباشرين في مدارس نظام الفرق ومراجعة القيمة المالية للترقيات واحداث منحة لفائدة المدرّسين المباشرين والمساعدين البيداغوجيين المكلّفين بتأطير وتكوين طلبة الاجازة التطبيقية في علوم التربية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية