الناطق الرسمي للاتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري لـ«المغرب»: التحوير الوزاري إطالة لأمد الأزمة والإتحاد غير معني بتاتا بالمشاورات بخصوصه

اكد الناطق الرسمي للإتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري لـ«المغرب» ان الاتحاد غير

معني بتاتا بالمشاورات القائمة بخصوص التحوير الوزاري وقد أعلمت المنظمة رئيس الحكومة بموقفها، كما إعتبر الطاهري ان التحوير الوزاري الجزئي إطالة لامد الازمة وعلى كل من يسانده ان يتحمّل مسؤوليته.

كشف الامين العام المساعد للإتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري لـ«المغرب» ان الاتحاد أعلم رئيس الحكومة يوسف الشاهد بانه غير معني بالمرة بالمشاورات المتعلقة بالتحوير الوزاري الجزئي واكد ان المنظمة لن تُبدي اي رأي او موقف بخصوص ما يُشاع عن تغيير بعض الوزراء او حتى بعد الاعلان عنه بصفة رسمية لن تًصدر اي موقف من التغييرات التي ستطرأ على تركيبة حكومة يوسف الشاهد.

حيث اعتبر الامين العام المساعد لإتحاد الشغل المسؤول عن الإعلام والنشر ان بقاء حكومة يوسف الشاهد بإجراء تحوير وزاري جزئي إطالة في أمد الازمة السياسية والإقتصادية والإجتماعية في البلاد لا غير، ويجب على المساندين للتحوير الوزاري وبقاء الحكومة تحمّل مسؤوليتهم الكاملة في ما ستشهده الفترة المقبلة من تعمّق للأزمة التي لا مدخل لحلّها سوى بإجراء تحوير حكومي عميق.

الحسابات الإنتخابية...
المشاورات القائمة بخصوص التحوير الوزاري الجزئي بين رئيس الحكومة والاحزاب السياسية يعتبرها الاتحاد العام التونسي للشغل، وفق ناطقه الرسمي، خاضعة لمنطق النفاق السياسي الغنيمة والمحاصصة من جهة ومن جهة أخرى تطغى عليها حسابات الإستحقاقات الإنتخابية لسنة 2019.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499