اتحاد أصحاب الشهادات المعطلين: ضرورة إقرار منحة لكل المعطلين عن العمل

يعيش العالم على وقع وباء كورونا، الذي حصد الآلاف من الأرواح ومئات الآلاف من المصابين، وإن كانت الحصيلة ليست مرتفعة مقارنة

بعديد الدول الأخرى في تونس، فإنه من غير المؤكّد أن لا تتطور الأوضاع نحو الأسوء، وتبعا لذلك دعا اتحاد أصحاب الشهادات المعطلين،الحكومة التسريع بتوفير منحة بطالة للمعطلين عن العمل، لانهم في أشدّ الحاجة إليها لتوفير الضرورات الحياتية، خاصة أن الآلاف منهم قد يكونوا هم العوائل الوحيدين لأسرهم.
كما طالب سلطة الإشراف بتوفير العناية الطبية الضرورية للشاب الذي أحرق نفسه اليوم الأربعاء بجهة مكثر احتجاجا على الحيف والبطالة وتحميل معتمد الجهة مسؤولية إيقاف شقيقه في هذا الظرف الدقيق.

وحذر من مغبّة غضّ البصر عن عصابات احتكار مواد الغذاء والضرب بقوة على أيادي المتلاعبين بصحة التونسيين وأمنهم وضرورة مراقبة مسالك التوزيع والتزوّد.
ودعا الحكومة الإسراع باتخاذ إجراء العزل لبعض الجهات التي لم تشهد بعد العدوى (سليانة، جندوبة) تفاديا لاتساع نطاق الإصابات ولتوفير الإمكانيات، الشحيحة بطبعها، للجهات ذات الأولوية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا