20 % نسبة انخفاض عدد قضايا «البراكاج»

أفاد وزير الداخلية، هشام الفوراتي، بأنه تم تسجيل انخفاض بنسبة 20 % في عدد قضايا السلب خلال شهر جانفي 2020،

مقارنة بالشهر ذاته من سنة 2019. وأضاف الفوراتي في تصريح صحفي أمس على هامش تدشين فضاء المواطن بالإدارة العامة للحرس الوطنية بالعوينة، أن عدد قضايا السلب، انخفض من حوالي 5500 قضية في 2018 إلى أقل من 5000 قضية في 2019، مشيرا إلى تراجع قضايا الحق العام بأكثر من 3800 قضية. وأكّد أنّ نسق حملات مكافحة هذه الظاهرة سجّل ارتفاعا وحقق النتائج المذكورة، بما يعطي انطباعا بارتفاع عدد «البراكاجات»، أي عمليات السلب باستعمال العنف، مشددا على تواصل اليقظة الأمنية وتحرك كل الوحدات الأمنية في مواجهة كافة أشكال الجريمة،

وتنظيم حملات أمنية عادية واستثنائية على كامل تراب الجمهورية، تُجنّد لها موارد بشرية بالآلاف ووسائل عمل استثنائية. كما تعهّد بتطبيق القانون على كل المارقين. وأعلن في هذا السياق عن تسجيل أكثر من 500 اعتداء على أعوان الأمن خلال سنة 2019، مجددا الدعوة بكل إلحاح ، إلى أعضاء مجلس نواب الشعب، من أجل المصادقة على مشروع قانون حماية الأمنيين من الاعتداءات، والذي أُحيل على أنظار البرلمان منذ 2015.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا