88 % من التونسيين يعتبرون أن أجورهم لا تكفي حاجيات شهر كامل

يعتبر 88 % من التونسيين أنّ أجورهم لا تكفي حاجيات العائلة الواحدة لشهر كامل، وفق ما أكّده رئيس شركة « سيغما » كونساي، حسن الزّرقوني،

قائلا بأن ذلك يعدّ مؤشرا خطيرا على تآكل الطّبقة الوسطى وانهيارها. وقدّم الزّرقوني في ندوة تحت عنوان « الفقر، التّفاوت والهشاشة: أيّ سياسات للخروج من الأزمة» نظمتها «مبادرة اقتصاديون من أجل تونس»، أمس مجموعة من المؤشرات حول رؤية التونسيين للحياة الاقتصادية والاجتماعية، مبينا أنّ 88 % منهم يرون بأن تونس تعيش أزمة اقتصادية لها

انعكاسات على حياة الأفراد فيما يقرّ 66 % من الشعب التونسي بأنّ وضعيته الاقتصادية سيئة ويؤكد 54 % أنّ الهوة بين الطبقات الاجتماعية توسعت أكثر بعد سنة 2011. وكشف المتحدث خلال الندوة، التي تناولت بالبحث المسالك الضرورية للخروج من الضائقة الاجتماعية التي تعيشها تونس، أنّ قرابة 60 % من التونسيين متداينون لدى البنوك وأنّ 80 %

يتمثلون الأزمة الاقتصادية في ارتفاع نسبة التضخم في قطاع المواد الغذائية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا