قيس سعيد يلتقي الحبيب الجملي

استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد أمس بقصر قرطاج الحبيب الجملي الذي كان تم تكليفه يوم 15 نوفمبر 2019 بتكوين حكومة،

وتم التمديد له في هذا التكليف لمدة شهر آخر يوم 12 ديسمبر 2019 بناء على طلب منه. ولم تحظ الحكومة المقترحة مساء أول أمس، بعد تقديمها لمجلس نواب الشعب، بثقة الأغلبية المنصوص عليها بالفصل 89 من الدستور. وقد تم التطرق في هذا اللقاء إلى مختلف المراحل التي عرفها مسار تشكيل الحكومة وخاصة المدة التي استغرقها وآثار ذلك على الأوضاع في تونس على كافة المستويات. وأكد رئيس الجمهورية مجددا، تمسكه الثابت بما ورد من أحكام في نص الدستور.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا