تقرير الموفق الإداري.. 1955 ملفا

مثّل تقرير نشاط مؤسسة الموفق الإداري لسنة 2018 وإستراتيجية عملها للعام المقبل محور استقبال رئيس الجمهورية قيس سعيّد أمس بقصر قرطاج

للموفق الإداري السيّد عبد الستار بن موسى الذي أكد أن التقرير تضمّن معطيات إحصائية حول نشاط المؤسسة للعام الماضي مبيّنا أنّ عدد الملفات التي تمّ فتحها وصل إلى 1955 ملفا وبلغت نسبة فضّها 61.5 بالمائة. وأوضح أنّ الإدارة رفضت بقية المطالب وقدّمت مبرّرات رفضها وتم إقناع المواطنين بها وبالتالي ساهمت مؤسسة الموفق الإداري في تخفيف العبء عن الإدارة وعن القضاء.

وأضاف بن موسى أنّ تقرير الموفق الإداري تضمّن توصيات تتعلّق بإصلاح الإجراءات الإدارية وتنقيح القوانين والنصوص الترتيبية المنظّمة لمصالح التوفيق الإداري والتي أصبحت لا تتماشى مع الواقع الحالي. ومثّل اللقاء مناسبة أيضا لتقديم ما ورد في التقرير من مقترحات لدعم مؤسسة الموفق الإداري ماديا وبشريا، ونشر ثقافة التوفيق في الجهات، ولعرض إستراتيجية العمل للسنة المقبلة والتي تتضمّن بالخصوص تنظيم ندوة وطنية حول الحوكمة البيئية والعمرانية ستقام بمشاركة الوزارات المعنية بهدف تحميل كلّ جهة لمسؤولياتها في الحفاظ على البيئة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا