30 % من المنتوج الفلاحي يتم إتلافه

كشف رئيس الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري عبد المجيد الزار امس عقب اجتماعه برئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي ان 30%

من الانتاج الفلاحي يتم اتلافه نظرا لعدم استيعاب السوق المحلية للإنتاج في بعض المواد الفلاحية بالإضافة الى قانون سوق الجملة الذي يؤدي الى بيع المنتوج او إتلافه بعد دخوله سوق الجملة بحوالي 3 او 4 ايام.
وابرز الزار ضروة العمل على إيجاد حلول هيكلية لمشاكل القطاع الفلاحي بما يسهم في خلق الثروة ودفع التنمية وانعاش الاقتصاد الوطني، واكد انه قدم تصوّرات اتحاد الفلاحين للنهوض بالقطاع، اضافة الى تقديمه بسطة عن مقترحات تعديل إجراءات مشروع قانون المالية لسنة 2020 لرئيس البرلمان راشد الغنوشي.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا