بسبب الاشهار السياسي: خطية مالية على إذاعة القرآن الكريم

أعلنت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري امس ا أن مجلسها قرر تسليط خطية مالية قدرها عشرة آلاف دينار على

إذاعة «القرآن الكريم»– غير الحاصلة على إجازة – بسبب الإشهار السياسي لفائدة حزب سياسي من خلال الترويج له من قبل مقدم برنامج مترشح للانتخابات التشريعية عن الحزب نفسه علاوة عن استغلال الإذاعة للدعاية لشخصه.
ويشار إلى أن الحزب السياسي الذي تحدثت عنه الهايكا هو حزب الرحمة الذي يرأسه سعيد الجزيري صاحب الاذاعة والمترشح للانتخابات التشريعية، ويذكر أن الهايكا كانت قد سلطت خطايا لنفس الاسباب على قنوات نسمة والقناة الوطنية وقناة الحوار التونسي.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية