الهاروني يكذب..

نفى رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني أمس أن يكون قد أدلى بأي تصريح صحفي قال فيه

«إن فاز مورو أو فاز الزبيدي في نهاية المطاف حركة النهضة هي الفائزة». وأشار الهاروني في تدوينة نشرها على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي «الفايسبوك» إلى أن هذا العنوان لا أساس له من الصحة وان إجراءات تتبع الجريدة المعنية والصحفي المعني مكفولة بالطرق التي تراها الحركة مناسبة. وأضاف أن المرشح الوحيد لحركة النهضة والذي أقرّه مجلس شوراها هو عبد الفتاح مورو وأن الحركة تعمل على فوزه من الدور الأول وتدعو أنصارها والشعب التونسي إلى اختياره بكثافة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية