احتياطي تونس من العملة الصعبة يرتفع إلى نحو 17 مليار دينار

ارتفع احتياطي تونس من العملة الصعبة، بنسبة 3ر35 بالمائة، إلى حدود 9 أوت 2019، ليبلغ زهاء 17 مليار دينار،

رافعا قدرة الدولة التونسية على تغطية وارداتها إلى 95 يوما، وفق بيانات نشرها البنك المركزي التونسي، أمس على موقعه الرسمي.وكان احتياطي تونس من العملة الصعبة قد بلغ في الفترة ذاتها من سنة 2018، أقل من 11 مليار دينار، مُتيحا بذلك تغطية 71 يوما من الواردات. و يُذكر أن صندوق النقد الدولي وافق في جوان 2018، على صرف القسط السادس بقيمة 247 مليون دولار (ما يعادل 730 مليون دينار) من القرض المسند لتونس بموجب اتفاق «تسهيل الصندوق الممدد». وقد أشار البنك المركزي إلى تطور حجم الأوراق النقدية والنقود المعدنية المتداولة في السوق، بنسبة 5ر14 بالمائة، لتناهز قيمتها 2ر14 مليار دينار، وذلك إلى غاية 9 أوت 2019، مقابل 4ر12 مليار دينار سنة 2018.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية