الإيقاف الفوري لنشاط وحدة بمصنع «السياب»

أعلنت وزارة الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة أمس الأربعاء انه تقرر الإيقاف الفوري لنشاط وحدة إنتاج مادة ثلاثي الفسفاط الرفيع «TSP»

بمصنع «السياب» المستغل من قبل المجمع الكيميائي التونسي والواقع على مستوى طريق قابس بالكلم 4 من ولاية صفاقس، وأرجعت الوزارة قرارها إلى نتائج زيارات المراقبة الميدانية التي قامت بها مصالح إدارة السلامة بالوزارة للمصنع في 14 نوفمبر 2018 و18 جويلية 2019.

وأكدت وزارة الصناعة أنه سيتم المحافظة على مواطن الشغل القائمة بالمؤسسة. يذكر أن رئيس الحكومة يوسف الشاهد كان قد أعلن على هامش زيارة أداها إلى ولاية صفاقس في شهر أفريل من سنة 2017 عن جملة من القرارات لفائدة الجهة من أبرزها الانطلاق الفوري في تفكيك الوحدات الملوّثة لمصنع «السياب» وإيقاف كل إنتاج ملوث مع استصلاح موقع

المصنع و«طابية» الفوسفوجيبس.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية