نبيل بفّون : الانتخابات البلدية 19 أو 26 مارس 2017

اكّد نبيل بفون عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات ما تضمنه بلاغ مجلس الوزراء، المجتمع أمس، في ما يتعلق بالانتخابات البلدية وإشارة المجلس الى وجود شبه اتفاق بين الائتلاف الحاكم والهيئة العليا للانتخابات على أن تجرى الانتخابات في منتصف شهر مارس 2017.

واضاف ان الهيئة تعتبر تحديد اجال الانتخابات البلدية في النصف الثاني من شهر مارس 2017 هو «موعد معقول» مضيفا ان الهيئة تحبذ ان يكون التاريخ اما 19 او 26 مارس 2017 المصادف ليوم الأحد وذلك باعتبار أن مراكز الاقتراع ستكون المؤسسات التربوية.

واضاف بفون ان هذين الموعدين سيمكنان الهيئة العليا المستقلة للانتخابات من العمل بأريحية وسيمنحان فرصا للطلبة والمدرسين من المشاركة في الانتخابات البلدية، التي ستبلغ كلفتها وفق بفون بـ 68 مليون دينار، وهي الكلفة التقريبية التي حدّدتها الهيئة على اعتبار ان الانتخابات البلدية ستقع في اكتوبر 2016. وقال بفون ان الكلفة ستظلّ كما هي الا ان تقرر انجاز الانتخابات الجهوية والبلدية في ذات اليوم.
اما بشأن خارطة طريق الانتخابات فأكد بفون ان خريطة الطريق السابقة وبعد تحيينها ستكون ملائمة، خصوصا ان تم الانتهاء من المصادقة على القوانين المتعلقة بالانتخابات البلدية كالقانون الانتخابي ومجلة الجماعات المحلية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا