مبادرة تحت شعار «خذوا المناصب وأعطونا الوطن»

أعلنت مجموعة من المواطنين المستقلين عن إطلاق مبادرة «خُذوا المناصب وأعطونا الوطن»، تهدف إلى توعية المواطنين بخصوص المشاركة في الانتخابات القادمة

والمساهمة في تحديد الخيارات والتوجهات، عبر حسن اختيار ممثليهم في مجلس نواب الشعب ومنصب الرئاسة، سيتمّ الإعلان عنها رسميّا يوم 3 جويلية 2019. وأكّد أصحاب المبادرة في بيان لهم أمس أنهم غير معنيين بالترشح لأي استحقاقات انتخابية في 2019 ولا بأي منصب بعد الانتخابات، موضّحين في الآن نفسه أنّهم لا ينتمون لأحزاب سياسية ومشهود لهم باستقلاليتهم.

وتهدف هذه المبادرة إلى إنارة الرأي العام التونسي لاختيار الأفضل من بين الأحزاب ومكونات المجتمع المدني والشخصيات المستقلة، للبرلمان القادم، إضافة إلى توعية الناخبين لاختيار الأجدر والأقدر على تسيير شؤون البلاد وحث الكفاءات الوطنية للانخراط في العملية الانتخابية والمساهمة الفعّالة في المجهود الوطني للنهوض بالبلاد. وتهدف المبادرة كذلك إلى دفع الأحزاب إلى أن يكون الصراع حول البرامج والتوجهات والخيارات، بعيدا عن صراع الهوية والصراعات الهامشية والمساهمة في رفع مستوى النقاشات والمضامين وتعميق الحوار الهادف والبنّاء والمتوازن خلال الحملة الانتخابية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499