عجرود يخلف اللومي في الديوان الرئاسي

صدر بالعدد الأخير للرائد الرسمي للجمهوريّة التونسيّة، أمر رئاسيّ مؤرّخ في 12 جوان الجاري، يقضي بتعيين نبيل عجرود، مستشارا أولا لدى رئيس الجمهورية

مديرا للديوان الرئاسي، وذلك خلفا لسلمى اللومي الرقيق. ويذكر أن رئيس الجمهورية كان قد قرر تعيين سلمى اللومي الرقيق في خطّة وزيرة مديرة الديوان الرئاسي يوم 1 نوفمبر 2018 ، قبل أن تقدم استقالتها يوم 14 ماي الماضي، لتلتحق بشق الحمامات لحركة نداء تونس، الذي تولّت فيما بعد رئاسته.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا