هيئة النفاذ إلى المعلومة تبت في 60 % من القضايا

كشفت هيئة النفاذ إلى المعلومة، في بلاغ لها أمس أنه بعد ما يقارب السنة وبعض الأشهر على الانطلاق في القيام بمهامها القضائية، بلغ عدد

القضايا المقدّمة إليها في غضون هذا الأسبوع 1000 قضية. ونجحت في البتّ في أكثر من 60 % منها وتبليغ القرارات الصادرة بشأنها إلى الأشخاص المعنيين بها ونشرها على موقع الواب الخاص بالهيئة.
وقال رئيس هيئة النفاذ إلى المعلومة عماد الحزقي إن 20 % من الحالات تستجيب الإدارات فيها إلى قرارات الهيئة الخاصة بالنفاذ إلى المعلومة حتى قبل أن تصدر الهيئة قرارها، مشيرا إلى أن الهيئة تلقت 29 حالة استئناف في قراراتها مقدمة في أغلبها من وزارة الداخلية والبنك المركزي. وسجلت الهيئة بارتياح كبير توصّلها بهذا العدد الهام من القضايا الّذي يؤكّد انتشار ثقافة الحق في النفاذ إلى المعلومة وإقبال المواطنين على ممارسته، وتؤكّد حرصها على مواصلة العمل ومضاعفة الجهد للبت في الدعاوى المنشورة أمامها في أقرب الآجال.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا