هيئة الانتخابات تتلقى إعلاما بحل 3 مجالس بلدية جديدة

تلقّت الهيئة العليا المستقلّة للانتخابات إعلاما رسميّا بحلّ المجالس البلديّة لكلّ من جبنيانة من ولاية صفاقس والسّرس من ولاية الكاف

والعيون من ولاية القصرين، وفق ما أفاد به عضو الهيئة أنيس الجربوعي، مشيرا إلى أنه تمّ حلّ هذه المجالس البلدية بموجب استقالة أغلب أعضائها، موضّحا أنّ هذه الاستقالات وما سينجرّ عنها من انتخابات جزئيّة ستشتّت عمل الهيئة المناط بعهدتها إنجاح الانتخابات التشريعية والرئاسيّة.

ودعا الأحزاب الممثّلة في المجالس البلديّة إلى العمل على إيجاد حلّ للأزمات والمشاكل التي تمرّ بها المجالس وعدم إثقال كاهل الهيئة بالانتخابات الجزئيّة للبلديات وعدم تشتيت عملها بخصوص الانتخابات المقبلة قائلا: «هيئة الانتخابات تدقّ ناقوس الخطر». ولفت النظر إلى أنّ جلّ اهتمام الهيئة ومجلسها في الفترة المقبلة سيكون منصبّا على إنجاح الانتخابات وخاصة قبول الترشحات سواء للانتخابات التشريعية أو الانتخابات الرئاسيّة أو مراقبة الحملة الانتخابيّة ممّا يتطلّب هدنة لبعض الأشهر .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا