لن يقع التمديد في فترة التسجيل : مليون و36 الف تونسي يسجّلون في الانتخابات

بلغ العدد الجملي للمسجّلين الجدد في الانتخابات التشريعية والرئاسية إلى حدود الساعة الرابعة بعد زوال الاثنين 20 ماي الجاري مليونا و36 الف ناخب، ويتوزع

ذلك العدد من الناخبين الذين سجلوا منذ انطلاق عمليات التسجيل يوم 10 افريل الماضي إلى 553.641 إمراة و 482.752 رجل. فيما بلغ عدد الناخبين الذين حيّنوا تسجيلهم 154.421 ناخب موزعين إلى 81.158 إمرأة و73.263 رجل.
وقد استبعد رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نبيل بفون في تصريح لـ«المغرب» إمكانية التمديد في فترة التسجيل للانتخابات التشريعية المنتظر ان تنتهي غدا الأربعاء 22 ماي الجاري، حيث اعتبر نبيل بفون انه يجب احترام روزنامة الانتخابات التي وقع ضبطها وكل آجال مراحل الانتخابات التي تم ضبطها من خلالها كما أكد رئيس الهيئة ان عدد المسجلين الجدد قريب جدا من الهدف الذي وضعته الهيئة المتمثل في بلوغ مليون و100 ألف مسجّل جديد في الانتخابات.
ويبلغ عدد الناخبين المسجلين في السجل الانتخابي حوالي 5 مليون و370 ألف مواطن، موزعين بين 2.560 مليون ناخب من الرجال و 2.810 مليون ناخب من النساء. أما العدد الجملي للناخبين المحتملين وغير المسجلين في السجل الانتخابي فيقدر بعد آخر عمليات التحيين بنحو 3 مليون و489 ألف تونسي، بعد أن كان في حدود 3 مليون و 200 ألف شخص.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499