الغنوشي: تونس لا تزال تحتاج الى التوافق

اعتبر رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي انه خلافا لبقية الدول العربية التي شهدت ثورات تمكنت تونس من النجاح بفضل سياسة

التوافق التي لا تزال البلاد تحتاجها الى اليوم في تقديره، وقال الغنوشي «نحن حرصنا باستمرار على الا يُقطع حبل الود مع رئيس الدولة ومع نداء تونس ولسنا من وضع حدا لسياسة التوافق النداء هو من توقف عن هذه السياسة» واضاف «البلاد لا تزال في حاجة الى التوافق الاستراتيجي بين النهضة والنداء وبين النهضة وكل الاحزاب والى توافق بين رئيس الدولة ورئيس الحكومة».

وفي سياق آخر رأى رئيس حركة النهضة في حوار مع اذاعة تطاوين انه مع غير المعقول ان تكون اعلى نسبة بطالة في ولاية تطاوين باعتبارها أكبر وأغنى الولايات من حيث المساحة والثروات الطبيعية التي تزخر بها مناطقها والتي تعتبر أكبر مخزون من الغاز والنفط ومن الطاقات المتجددة في البلاد، وقال الغنوشي «المناطق الداخلية لن تنمو في ظل اهتراء البنية التحتية وغياب المرافق العمومية على غرار الجامعات والمستشفيات».

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499