بين هيئة الانتخابات ووزارة الخارجية

قال رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، نبيل بفون إن الهيئة انطلقت في المسار الانتخابي مبكرا وهي تعمل حاليا

بالتنسيق مع وزارة الشؤون الخارجية على الحصول على الأذون القانونية من الدول التي ستجرى فيها عملية الاقتراع بالنسبة للتونسيين القاطنين بها. وصرح بفون بعد لقائه بوزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي أن الهيئة وجدت صعوبات سنتي 2011 و2014 في تنظيم الانتخابات في الخارج، ولا سيما في ألمانيا وكندا فيما يتعلق بقبول انجاز الانتخابات على أراضيها، مشيرا إلى أنه تم حينها حلّ الإشكال دبلوماسيا.
وبين بفون أن عدد مكاتب الاقتراع في الخارج تراوح خلال انتخابات 2014 بين 450 و490 مكتبا، مشيرا إلى وجود اضطرابات تشهدها بعض الدول حاليا، والتي قال إنه يصعب تنظيم انتخابات للتونسيين القاطنين بأراضيها، لذلك بين أنه سيتم العمل على إيجاد حلول لذلك من ذلك حث التونسيين المقيمين بهذه الدول على التحول إلى أقرب مكاتب اقتراع ممكنة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499