حول جريمة التحرش الجنسي في حق عدد من التلاميذ من طرف معلم

أكدت وزارة التربية أنها اتخذت على الفور كافة الإجراءات الإدارية والقانونية المستوجبة ضد المعلم مرتكب جريمة التحرش الجنسي

في حق عدد من تلاميذه في جهة صفاقس، مضيفة أن الأبحاث الأولية تفيد أن ارتكاب هذه الجريمة تم خارج أسوار المؤسسة التربوية. وأفادت الوزارة في بلاغ لها انه تم التعهد في الإبان بالتلاميذ المتضررين من قبل فريق متكون من 20 أخصائيا نفسيا يرجعون بالنظر إلى وزارة التربية إلى جانب الاستعانة بقسم الطب النفسي للأطفال بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر بصفاقس لإجراء المرافقة والمتابعة النفسية اللازمة لكل التلاميذ والأولياء.
وأشارت إلى أن الوزارة بصدد متابعة التحريات القضائية الجارية في الموضوع والتنسيق مع مصالح وزارة المرأة ومع وكيل الجمهورية وقاضي الأسرة بالمحكمة الابتدائية بصفاقس 2 والمصالح الأمنية بالجهة. ويذكر أن الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس ومساعد الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بها، القاضي مراد التركي، أفاد أن عدد التلاميذ المتضررين من هذه الاعتداءات وصل إلى حدود 20 تلميذا وتلميذة (17 من الإناث و3 من الذكور) وهو عدد مرشح للارتفاع مع تقدم الأبحاث في هذه القضية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499