تدشين خافرة أعالي البحار « صفنبعل»

أشرف وزير الدفاع الوطني، عبد الكريم الزبيدي أمس بالقاعدة العسكرية البحرية الرئيسية ببنزرت، على مهرجان رفع العلم على

باخرة أعالي البحار «صفنبعل»، وهي رابع وآخر الوحدات البحرية التي اقتنتها وزارة الدفاع سنة 2018 من شركة «دامن» الهولندية، بعد تسلّم الخافرات « يوغرطة» و«سيفاكس» و «حانون» خلال الأشهر الماضية. وأوضحت الوزارة في بلاغ لها أن من خاصيات الخافرة «صفنبعل»، استيعابها لما لا يقل عن 70 عسكريا وقدرتها العالية على المداومة بأعالي البحار لمدة أسبوعين وتلقّي نداءات الإغاثة عبر الراديو والأقمار الاصطناعية والكشف والتعرف على الأجسام الصلبة بقاع البحر والمراقبة الرقمية والتدّخل بواسطة الغوّاصين. وتتمثل مهام الخافرة الجديدة وفق ذات البلاغ، في « حماية المياه الإقليمية التونسية والثروات البحرية ومكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة والاتجار بالبشر والتصدي للهجرة غير النظامية والبحث والإنقاذ والإغاثة وتنفيذ عمليات زيارات وتفتيش السفن المشبوهة وهي عمليات تقوم بها فرق طلائع البحرية باستعمال الزوارق السريعة الموجودة على متن الخافرة «صفنبعل»، فضلا عن قيام هذه الخافرة بمهام باخرة تكوين لفائدة مدارس جيش البحر .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499