225 محاولة اجتياز للحدود خلسة من قبل أطفال

تم خلال سنة 2017 تسجيل 225 محاولة اجتياز للحدود خلسة من قبل أطفال، منهم 4 حالات دون سن الرابعة والبقية تتراوح أعمارهم

بين 13 و18 سنة، وذلك حسب مؤشرات رسمية قام بتجميعها مرصد الإعلام والتكوين والتوثيق والدراسات حول حماية حقوق الطفل. كما تم رصد 308 حالة لأطفال في وضعية تشرد وتسول وتسكع خلال نفس الفترة، منهم 50 حالة من الإناث، وفق أهم المؤشرات حول وضع الطفولة في تونس لسنة 2017 التي أعلن عنها مرصد حماية حقوق الطفل في ندوة صحفية انعقدت أمس بتونس.
وأفادت المديرة العامة لمرصد الإعلام والتكوين والتوثيق والدراسات حول حماية حقوق الطفل هاجر الشريف، أن 63 بالمائة من الإشعارات المتعلقة بتعرض أطفال إلى تهديد، تكون فيها الأسرة مصدر هذا التهديد، كما أن 95 بالمائة من الأطفال يتسولون بإيعاز من أوليائهم، مشيرة إلى أنه تم خلال نفس السنة تسجيل 880 حالة اختفاء طفل من الأسرة، كما تفاقم عدد الجرائم المرتكبة من قبل هذه الفئة من 2540 جريمة سنة 2016 إلى 3640 جريمة سنة 2017 تتعلق بالخصوص بالسرقة والاعتداء بالعنف.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499