الكتلة الديمقراطية تتهم كتلتي النداء والنهضة بتعطيل حل ازمة هيئة الإنتخابات

وصفت الكتلة الديمقراطية عدم انتخاب رئيس للهيئة العليا المستقلة للإنتخابات وعدم التجديد الثلثي لأعضائها، بالأمر «الخطير جدا» واعتبرته

«تعطيلا متعمّدا لعمل الهيئة، بغاية تعطيل الإنتخابات من حركة نداء تونس والمحافظة على التركيبة القديمة من طرف حركة النهضة التي طلبت تأجيل النظر في مسألة تجديد ثلثي أعضاء الهيئة خلال 5 اجتماعات لمكتب البرلمان، وفق ما اكده رئيس الكتلة الديمقراطية سالم لبيض.
وإعتبر لبيض أن عمل الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات معطّل اليوم تعطيلا كاملا، نظرا إلى أن رئيسها محمد التليلي المنصري مستقيل من مهامه منذ شهر جويلية 2018 ولا يقوم سوى بتسيير الأمور الإدارية البسيطة فيما لا تزال تفصل البلاد عن الإنتخابات التشريعية سوى 10 أشهر، متّهما كتلتي النهضة ونداء تونس بتعمّد تعطيل انتخاب أعضاء الهيئة الإنتخابية «لغايات سياسية حزبية ضيقة»، وفق تعبيره.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499