يوم وطني تضامني مع التحركات الاجتماعية في ماي

أعلن عدد من فعاليات و منظمات المجتمع المدني الثلاثاء 26 افريل 2016 في إطار تأسيس تنسيقية لدعم الحركات الاجتماعية عن إعداد يوم وطني تضامني مع الحركات الاجتماعية قبل موفى شهر ماي كما طالبت الحكومة بالتخلي عن استخدام العنف و المواجهة الأمنية للمحتجين

و تلفيق التهم و دعت الحكومة إلى التفاوض الجدي مع ممثلي الحركات الاجتماعية و تقديم الحلول إضافة إلى ضرورة خلق فرص عمل جديدة و تكريس العدالة الجبائية و الالتزام بالتعهدات المعلنة في المجالس الوزارية وأكدت على ضرورة انخراط المنظمات المهنية و المدنية لتقديم الدعم القانوني للمحالين أمام القضاء على خلفية الاحتجاجات الاجتماعية .

و يشار إلى أن المنظمات الموقعة على البيان هي الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات وجمعية النساء التونسيات للبحث حول التنمية والمنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية و الاجتماعية كذلك الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان واللجنة من اجل احترام الحريات وحقوق الإنسان بتونس و التنسيقية الوطنية المستقلة للعدالة الانتقالية وجمعية نوماد 08 الرديف ورابطة الناخبات التونسيات وجمعية تالة متضامنة أما بالنسبة للمنظمات الدولية تتمثل في الشبكة الاورومتوسطية لحقوق الإنسان والفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان ومنظمة هيومن رايتس واتش ومنظمة الرت انترناسيونال أيضا منظمة محامون بلا حدود.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا