التوافق ليس صالحا لكل زمان ومكان

رفض رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي في حوار له مع قناة فرانس 24 الخوض

في الأمور الاقتصادية والتنموية للبلاد. وقال الباجي قائد السبسي إنه لا يتحدث عن تونس في الخارج، موجها دعوة للصحفي توفيق مجيد الذي أجرى معه الحوار إلى القدوم إلى تونس والتحاور في كل المسائل التي تهم البلاد. وأضاف أنه اختار التوافق وقد حقق هذا التوافق نجاحات نسبية خاصة على مستوى الاستقرار، لكن لا شيء صالح لكل زمان ومكان. وتابع أن تونس نجحت إلى حد الآن في مقاومة التطرف، مبينا أن ذلك يعتبر عملا لا ينتهي وأن تونس تواجه الصعوبات كلما اعترضتها. وشدد على أن التفتح في تونس ليس وليد اليوم بل هو وليد قرون مضت.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499