قضيتان ضد سليم الرياحي

أفاد النائب المستقيل من كتلة الاتحاد الوطني الحر بمجلس نواب الشعب نور الدين بن عاشور لـ"المغرب" أنه سيرفع قضية في الثلب وهضم جانب والشتم ضد سليم الرياحي رئيس الاتحاد الوطني الحرعلى خلفية تصريحات هذا الأخير بخصوص النواب المستقيلين من الكتلة البرلمانية للحزب

والتي اعتبرها نور الدين بن عاشور غلطة شنيعة وتعامل لاأخلاقي في حق من يخالف سليم الرياحي آراءه الشخصية ، مبينا أن الخلاف بينهما كان أساسا في التوجهات والرؤى التي تهم العمل داخل الحزب من ذلك عدم وفاء رئيس الحزب بوعوده الانتخابية مع اتخاذ توجهات سياسية لا تتوافق مع رؤى النواب المستقيلين وعليه فإن القضاء سيكون الفيصل بينهما وفق ما صرح به.

كما أشار إلى أن زميله رضا الزغندي سيرفع ذات القضية في حين امتنع النائب يوسف الجويني عن ذلك.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499