مجموعة إرهابية تستولي على مؤونة وأغطية وحمار من عائلة تقطن بجبل مغيلة

أكد عدد من متساكني منطقة « عين زيان « التابعة لمعتمدية سبيبة من ولاية القصرين، والواقعة على السفح الشمالي الغربي لجبل « مغيلة « أن مجموعة إرهابية تتكون من 4 عناصر عمدت في بداية ليلة أول أمس ( مساء الجمعة ) إلى التسلل لمنزل امرأة تقطن لوحدها والاستيلاء منه تحت تهديد السلاح على كمية من المؤونة (سميد وعلبة طماطم وعجين غذائي ..)

وأغطية صوفية، إضافة إلى حمار استعملته في نقلها ثم انسحبت تحت أجنحة الظلام، واثر الحادثة بادر متساكنو القرية حسب ما ذكر بعضهم لـ «المغرب» بإبلاغ وحدات الحرس والجيش الوطنيين التي قدمت صباح الأمس وتولت القيام بعمليات تمشيط واسعة بحثا عن الإرهابيين لكنها لم تعثر لهم على أي اثر.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا